بداية من تونس

معسكر التعبير الرقمى يبدأ رحلته عبر الدول العربية

الصفحه الاخيرة

الثلاثاء, 29 مايو 2012 17:48
معسكر التعبير الرقمى يبدأ رحلته عبر الدول العربية
كتبت - ناهد إمام:

تنظم مؤسسة التعبير الرقمي العربي (أضِف) معسكرها الصيفي هذا العام، والذي يستضيف 80 فتى وفتاة من مختلف الدول العربية، في مدينة تونس خلال الفترة من 1 إلى 15 يوليو القادم.

ويعد معسكر التعبير الرقمي العربي مشروعًا عربيًا طموحًا يهدف إلى تنمية قدرات الفتيان والفتيات العرب على استخدام التكنولوجيا الرقمية الحديثة في إطار فني خلاق، ووسط بيئة علمية، وإشراف تربوي، وتجربة إنسانية فريدة.
وسيقوم عدد من الخبراء من الفنانين والمفكرين والنشطاء والتربويين من مختلف أنحاء العالم العربي بتدريب المشاركين على استخدام الوسائل التكنولوجية الرقمية مثل: الصوت والموسيقى والفيديو والرسوم المتحركة الرقمية والاستخدامات الابداعية للإنترنت، حيث يعتمد كل ما سبق على مفاهيم المصادر المفتوحة التي تتيح النشر والنقل والتعريب والإضافة والتغيير الحر لكافة الأعمال التي ينتجها هؤلاء الشباب الصغار.
وتهدف المعسكرات إلى بناء جيل حر من الفتية العرب وإتاحة الفرصة لإنتاج أفكار وأعمال فنية خاصة بهم، بعد اختيارهم الانضمام لأحد المجالات المتاحة من صوت وموسيقى رقمية أو فيديو رقمي أو تحريك، وذلك في محاولة لإضافة مضمون ثري وخلاق للمحتوى الرقمي العربي.

وفى السياق نفسه، يهتم المعسكر بمجموعة متنوعة من الأنشطة غير الرقمية التي تُشجع على التعبير عن النفس، من بينها: المسرح والحِرَف اليدوية والفنية والرياضة، حيث يقوم مجموعة من المدربين المتخصصين بمتابعة الفتية وإرشادهم بصورة فردية وجماعية لتطوير ودعم مواهبهم، ومن المقرر تنظيم رحلتين ميدانيتين لاستكشاف تراث تونس خلال المعسكر.
وتقول "سما العريان"، منسقة المعسكرات وأحد أعضاء فريق "أضِف" لبوابة الوفد: "الجديد هذا العام هو اتجاهنا لنقل خبراتنا

وتجربتنا إلى باقي الدول العربية بداية من تونس، حيث عبر النشطاء والخبراء التونسيون عن حماسهم الشديد لنقل تجربة معسكرات التعبير الرقمي إلى بلدهم. وستقوم الجمعية التونسية للتعبير الفني والرقمي (تعبير)، والتي نشأت بعد ثورة تونس، بتنفيذ المعسكر هذا العام تحت إشراف مؤسسة التعبير الرقمي العربي (أضِف) ومقرها القاهرة، فنحن نهدف إلى تطبيق هذا البرنامج في كل بلدان العالم العربي، وتونس هي محطتنا الأولى، كما أننا  نعتبر انضمام مدربين ومعسكرين من دول لم تكن مشاركة معنا في المعسكرات السابقة مثل ليبيا وموريتانيا وبعض دول الخليج العربي، نجاحًا لنا وخطوة في طريق نشر رسالتنا على أوسع نطاق."
يُذكر أن مؤسسة التعبير الرقمي العربي (أضِف) نظمت حتى الآن 5 معسكرات صيفية متتالية بدءا من 2007، شارك فيها ما يقارب 170 مدربًا عربيًا تتراوح أعمارهم بين 20-40 عامًا من مصر وتونس والمغرب ولبنان وفلسطين والعراق والسودان واليمن والأردن وسوريا، و284 من الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين11 و15 عامًا من مختلف أنحاء المنطقة العربية.

أهم الاخبار