رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"فلوطة" ابن صبحي صالح يثير جدلا على الفيس

فلوطة ابن صبحي صالح يثير جدلا على الفيس
الوفد-متابعات

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى " فيس بوك" صورة عائلية للقيادي الإخواني صبحي  صالح، تظهر بها خطيبة ابنه وهى غير محجبة، وهو ما يناقض ما سبق وصرح به قبل فترة كبيرة.

كان القيادي الإخواني ، انتقد زواج الإخواني من غير الأخوات, معتبرا أن ذلك يدخل من قبيل استبدال ما هو أدنى بما هو خير.

وقال صالح :إن الجماعة تسعى حاليا إلى تحقيق المرحلة الثالثة من أهدافها وهي تشكيل مجتمع إخواني واسع, مشدداً على أهمية الاهتمام باختيار الزوجة وبناء البيت.

وهاجم صالح الإخواني الذي يرغب في الزواج من غير الأخوات قائلاً:"وما يجيش أخ فلوطة يقولك في أخت كويسة ومتدينة وبنت ناس بس مش من الأخوات.. بس إن شاء الله هتبقى من الأخوات بمجرد ما أخطبها".

وانتقد النشطاء عدم حجاب خطيبة ابنه، على خلفية تصريحات صالح الشهيرة  التى اعتبر

فيها
أن زواج الإخوانى من فتاة من خارج الإخوان هو استبدال الذي هو " أدنى" بالذي هو "خير" واصفا من يفعل ذلك بأنه "فلوطة".

وقال أدمن صفحة " لاتجادل ولا تناقش أنت اخوانجى": "نحن هنا لا نؤمن بما قاله الأستاذ صبحي صالح،  لكننا نريد أن نوضح كيف أن الأستاذ صبحي يقول بما لا يؤمن ويخدع شباب الإخوان من أجل مصالح تنظيمية بشعارات هو شخصياً لا يؤمن به، الصورة من حفل خطوبة أحمد صبحي صالح، وكما يبدو من الصورة فالعروسة ليست إخوانجية، ولعلك عرفت الآن يا أستاذ صبحي أن بنات غير الإخوان ليسوا "أدنى"، بدليل اختيارك لابنك فتاة من خارج الإخوان،  وغير محجبة أصلاً، مبروك الخطوبة السعيدة، ونرجو

أن تراعي فيما بعد ما تقول وأن تقول ما تؤمن به، لا ما يرضي عنك قيادات الجماعة".

وتابع:" اللى حيقول مش وقته، نقوله هو كان وقته لما كانوا بيشنعوا على أبو الفتوح ان الدكتورة رباب المهدي المستشارة السياسية لحملته مش محجبة مع إن الموضوع مفهوش أى مشكلة ؟!".

ونبه أدمن الصفحة على أن نشر الصورة لا يقصد به التشهير بصالح، قال :"الصورة ليست تشهيراً بالرجل فهذا اختياره ويجب على الجميع احترامه، نحن لنا مطلبان تحديداً، الأول من الأستاذ صبحي صالح بأن يقول ما يؤمن به فعلاً، فإن اختار لابنه فتاة من غير الإخوان" كما هو واضح من الصورة " فهذا دليل أن غير الأخوات ليسوا أدنى، والمطلب الثاني من الإخوان أن يفعلوا مثل الأستاذ صبحي صالح ويحترموا اختيار ورغبات الآخرين، فلا يصح مثلاً الحديث عن الدكتورة رباب المهدي المستشارة لحملة د. أبو الفتوح بأنها غير محجبة، وكذلك ابنة الأستاذ حمدين صباحي، لا يعقل مثل هذه الإزدواجية، تعلموا من أستاذكم صبحي صالح في هذا الموقف احترام رغبات الآخرين واختياراتهم الشخصية".

 

 

أهم الاخبار