ليبى يقطع ابنه نصفين للحصول على تعويض

الصفحه الاخيرة

الاثنين, 30 أبريل 2012 19:36
ليبى يقطع ابنه نصفين للحصول على تعويض
طرابلس- (يو بي أي):

كشف في مدينة بنغازي الليبية عن هوية قاتل شاب فقد منذ أحداث الثورة الليبية في 17 فبراير من العام الماضي بأن والده وعمه قتلاه للحصول على تعويضات المفقودين خلال الحرب التي شهدتها البلاد.

وذكرت صحيفة قورينا على موقعها على شبكة الانترنت مساء اليوم الاثنين أن كتيبة سرايا شهداء أبو سليم في بنغازي كشفت أن الوالد أقدم بمساعدة

شقيقه على تعذيب ابنه الذي تجاوز عمره العشرين عاما بقليل وقطع يده وسكب مياه بارده عليه خلال فصل الشتاء مما أدى إلى وفاته.

وأضافت أن الوالد القاتل قام بقطع ابنه إلى نصفين، بمساعدة أخيه، ودفنه في منزله غير أنه اضطر بعد فترة طويلة لإخراجه بعد ظهور آثار

تحلل الجثة، وأعاد دفن نصفها بالمنزل وأحرق النصف الآخر في مكب القمامة بمطار بنينا بمدينة بنغازي .

وأشارت الصحيفة إلى أن التحقيقات الأولية مع الجاني تشير إلى أن دوافع الجريمة قد تعود إلى انفصاله عن زوجته، أم الشاب المجني عليه، غير أن معلومات أخرى ذكرت أن الغاية هي الحصول على المال من المجلس الانتقالي باعتبار أن الشاب مفقود.

وأشارت إلى أن النيابة العامة ستتولى مباشرة التحقيق في الجريمة لمعرفة كافة الأسباب والدوافع التي أدت لها .

أهم الاخبار