رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء نفسيون: غوغائية البرلمان "مرض"

الصفحه الاخيرة

الثلاثاء, 21 فبراير 2012 19:03
خبراء نفسيون: غوغائية البرلمان مرض
كتب- بسام رمضان وسعيد حجازى:

قال الدكتور إبراهيم حسين المحلل النفسى وأستاذ علم النفس بجامعة عين شمس إن "الغوغائية" التى تحدث فى مناقشات البرلمان من قبل نوابه هى حالة نفسية ومرض نفسى، فتلك المناقشات تؤدى لجدل سلبى عقيم وغير ناضج.

وأكد حسين أن الشعب كان يرغب فى نواب البرلمان الحالى أن يحققوا ويدرسوا المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والخارجية والمساعدة العملية في حلها.
لكن ما نراه الآن هو مناقشة أمور جدلية كالأذان فى البرلمان أو السب لشخصيات وتناسى المجلس الدور الرئيسى له فى

العملية الرقابية والتشريعية.
وأوضح حسين فى تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد" أن ما يحدث فى البرلمان به جزء استعراضى لغير المعتاد على هذه التجربة، فمهاجمة حسان بدون معرفة الأسباب، وسب الإدارة الحالية للدولة من قبل نائب ليس به أى استفادة، ثم يأتى بعد تصريحاته بساعات ليعلن تأسفه لما حدث.
وضع إبراهيم في روشتة علاج المرض أن يدرك البرلمانى مكانته الحالية ومدى عاقبة كلامه،
وأن يقرأ احتياجات الشارع، بالإضافة إلى اللباقة والكياسة وعدم التهور والهدوء والتخلص من الأزمات الداخلية.
ومن جانبه، أوضح د.حسن الخولي أستاذ علم الاجتماع والانثروبولوجيا أن السلوك الغوغائي في البرلمان سلوك طبيعي في أغلب برلمانات العالم، مضيفا أننا نخوض أول تجربة برلمانية بعد الثورة وكل من النواب يحاول التعبير بحرية غير مسئولة مما يؤدي لتلك الغوغائية فى النقاش أو التصرف.
وأضاف الخولي أنه كان من المفترض أن يحصل النواب على كورسات لمدة ثلاثة أيام قبل انعقاد البرلمان في آداب الحوار وطلب الكلمة والسلوك البرلماني واحترام اللائحة، معللا مطلبه بأن النائب يمثل الشعب كله ومرآة للمجتمع المصري أمام العالم.

أهم الاخبار