رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.سيمون:نزلت عشان"البيادة"متحكمناش تانى

الصفحه الاخيرة

الأحد, 18 ديسمبر 2011 18:32
كتبت- ناهد إمام:

أكد المهندس سيمون وفيق زاهر، أحد المعتصمين المصابين فى أحداث شارع مجلس الوزراء، أنه خرج من أجل دماء الشهداء وعلى رأسهم مينا دانيال.

وأوضح وفيق أن البلطجية بدأوا بضرب المعتصمين بكسر الرخام فى حماية الشرطة العسكرية، وتلا ذلك الضرب برصاص حى. وحكى عبر لقاء خاص مع الفضائية

القبطية اليوم الأحد، أنه أصيب برصاص حى فى طريق عودته من المستشفى الميدانى بعد أن حمل أحد المصابين إليه،  وحمله زملاؤه إلى مستشفى القصر العيني، وأنه أجريت له عمليه بالحوض استغرقت 3 ساعات، وتم اسئصال شرايين من
قدمه بسبب وجود تهتك بالشرايين، وأنه لم يكن يشعر بها.
وردا على سؤال عن تخريب الناشطين لعقول الناس، قال:" لو تخريب عقول الناس معناها إننا نفهم الناس ميسيبوش حقوقهم والبيادة مينفعش تقعد على رقبتهم، يبقي أنا أول واحد بيخرب عقولهم".
وفى رسالته للناس قال:"اللى طلعوا من أحداث ماسبيرو طلعوا مدمرين، ونسينا علاء عبد الفتاح، ومينا والشهداء، ويوم ما نجيب حقوقهم يومها هننتصر".

http://www.youtube.com/watch?v=UQZd3cekG-U&feature=player_embedded

أهم الاخبار