رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أمين مكة: تطوير"أم القرى" سيكون متلائما مع التراث الإسلامى

الصفحه الاخيرة

الخميس, 10 نوفمبر 2011 12:40
مكة – السعودية- رويترز:

قال أسامة البار أمين مدينة مكة إن عمليات التطوير في المستقبل بالمدينة المكرمة ستكون أكثر توافقا مع المعمار التقليدي لكن في الوقت الراهن يشعر السكان بالقلق من اختفاء الحرم المكي وراء ناطحات السحاب.

وتعج المدينة التاريخية بالعشرات من الروافع والسقالات المعدنية في حركة متسارعة لزيادة مساحات الفنادق وتحسين المنشآت لجعل عملية الحج السنوية اكثر أمانا ويسرا.
ومع توافد أكثر من 2.5 مليون مسلم من أنحاء العالم على شوارع مكة الضيقة لاداء مناسك الحج يشير

الكثير من الزوار والسكان الى برج تملكه الحكومة طوله 600 متر تعلوه ساعة مذهبة كدليل على أن التطوير تحرك بسرعة زائدة.
وقال البار عندما سئل عن البرج "نظام البناء في المدينة يأخذ في الاعتبار عرض الشارع والمناطق المركزية ولا يسمح ببناء أبراج شاهقة" وحين سئل عن البرج القائم قال هذا هو ما تم بناؤه.
وأضاف أن مشاريع المستقبل ستبعد عن المسجد
الحرام 300 متر وأن المباني ستكون ارتفاعاتها بين ثمانية وعشرة طوابق "على الطراز المكي".
وخلال ست سنوات تأمل الحكومة تعزيز البنية الاساسية المحيطة بالحرم المكي بشق طرق جديدة بدلا من الطرق الضيقة المكتظة وتركيب جسور للمشاة ومترو من أربعة خطوط.
وقال ولي العهد الامير نايف بن عبد العزيز يوم الثلاثاء الماضي ان عملية التطوير التي تمت بالفعل لن تكون شيئا يذكر مقارنة بما سيتم.
وقال سامي عنقاوي مؤسس مركز أبحاث الحج "نريد تطوير مكة لا تغييرها."
ولم يدخل عنقاوي وهو أصلا من مكة هذه المدينة خلال العامين المنصرمين بسبب عدم رضاه عن الطريقة التي تم بها التغيير. 

أهم الاخبار