حملات سخرية بعد تغطية ''حزب النور'' لتمثال ''بالحجاب''

الصفحه الاخيرة

الخميس, 03 نوفمبر 2011 12:42
بوابة الوفد - متابعات:

قام منظمو مؤتمر انتخابي لحزب النور السلفى، فى ميدان الرأس السوداء بالإسكندرية، بتغطية تمثال إغريقى ضخم فى الميدان، بالقماش، باعتبار انه ''خارج".

وأظهرت صور تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، تغطية تمثال يمثل 4 حوريات بحر يجلسن على منصة رخامية بالقماش وربطه بالحبال لحجبه عن انظار الحاضرين بالمؤتمر الانتخابي .
وعبرت هالة سرحان مقدمة برنامج ناس بوك على فضائية روتانا مصرية، عن اندهاشها من هذا الأمر على صفحتها على ''الفيس بوك'' قائلة '' نهار اسود! السلفيين لبسوا التماثيل حجاب!''
بينما عبر كثير من مستخدمى ''تويتر'' و''فيس بوك'' عن سخريتهم من تغطية التمثال، فقال احدهم '' هل تماثيل البحر مثيرة لهذه الدرجة؟''، وسخر آخر قائلا'' النهاردة غطوا حوريات البحر, بكره يركبوا لأبو الهول ذقن'' .
وكان عبد المنعم الشحات، المتحدث باسم الدعوة السلفية، قد طالب بضرورة تغطية وجوه التماثيل الفرعونية المصرية بالشمع لأنها تشبه الأصنام التي كانت موجودة بمكة في عصر الجاهلية، متهما الحضارة الفرعونية ''بالعفن''.
من جانبه قال نادر بكار

المتحدث باسم حزب النور ( السلفي) إن الحزب فتح تحقيقا داخليا لمحاسبة الأفراد المسؤولين عن تغطية تمثال الحوريات الموجود بميدان ميدان الرأس السوداء بالإسكندرية.
وأكد بكار، في تصريحات لـ ''مصراوي'' الخميس، أن هذا تغطية التمثال عمل فردي لا يعبر عن الحزب.
وأوضح المتحدث الرسمي باسم النور أن ''الأمر لم يكن مقصودا''، بالشكل الذي تمت إثارته به، ملفتا إلى أنه ''لو كان السلفيون يريدون تحجيب التماثيل، لفعلوا ذلك أيام غياب الأمن التام و الذي دام قرابة الشهر الكامل''.
وأشار إلى أن الحزب عقد في وقت سابق مؤتمرا في منطقة الرمل بالإسكندرية حيث يقع تمثال سعد زغلول ولم يقم بأي فعل تجاهه''.

أهم الاخبار