رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هجوم علي البرادعي في مسقط رأسه بالغربية

الشارع السياسي

الجمعة, 23 سبتمبر 2011 14:47
هجوم علي البرادعي في مسقط رأسه بالغربية
كتب- عاطف دعبس:

رفض الدكتور محمد البرادعي المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية الإجابة عن أسئلة أهالي قريته ومسقط رأسه في "إبيار" التابعة لمركز كفر الزيات والتي زارها اليوم الجمعة بعد انقطاع دام أكثر من 25 عاماً.

وقوبل  البرادعي بالفتور والرفض وإعلان أهالي القرية أنهم سيصوتون لعمرو موسي الذي يعتز بأهل قريته ومسقط رأسه بقرية محلة مرحوم التابعة لمركز طنطا،

واكتفي البرادعي بعد أن فوجئ بالمقابلة بالحديث عن القيم والأخلاق في كلمته التي لم تستغرق سوي دقيقة في مسجد الخاتم بعد صلاة الجمعة.

ودخل إحدي الفيلات لتناول الغداء عند مضيفه، ولم يصطحب معه جموع الصحفيين الذين وقفوا أمام باب الفيلا في حالة ذهول، وكان "البرادعي" اصطحب

معه ما يزيد علي 400 شخص من أنصاره في عدة اتوبيسات منهم بعض الصحفيين الأجانب ومراسلو القنوات الفضائية، وعندما قوبل بعدة لافتات تسأله عن موقفه من حرب العراق ومن مصر عندما كتب في تقريره عام 2009 أنها تمتلك يورانيوم عالي التخصيب، وماذا كتب عن سوريا نقلاً عن المخابرات الأمريكية، قرر البرادعي إلغاء المؤتمر الشعبي في القرية، وقرر العودة إلي القاهرة بحجة أنه جاء للزيارة فقط.

اخبار ذات صلة:

إحالة مراسل للتحقيق بسبب "البرادعى"

أهم الاخبار