رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السلفية تستنكرعمليات التهريب على الحدود

الشارع السياسي

الجمعة, 16 سبتمبر 2011 21:19
رفح ـ خالد الشريف:

أعلنت الجماعة السلفية الدعوية برفح رفضها لكل عمليات التهريب عبر الحدود الدولية، وبصفة خاصة تهريب الأفارقة والمخدرات وما يسمى بتجارة البشر،

واستنكارها لكل أنواع التجارة المحرمة ولكل الظواهر والتصرفات السلبية ولما يسيء لأبناء سيناء.

جاء ذلك فى المؤتمر الجماهيرى الذى نظمته الجماعة مساء اليوم الجمعة بمنطقة سدوت برفح بحضور عدد من مشايخ القبائل والعائلات والقوى السياسية بالمحافظة.

وأكد الشيخ مرعي أبو عرار المتحدث باسم جماعة الدعوة السلفية فى

رفح أن الجماعة تبنت عقد هذا المؤتمر الإصلاحي لنبذ الظواهر السلبية التي يرفضها جميع أبناء سيناء الشرفاء.

واتهم من أسماهم بالخفافيش التى لا ترغب فى العمل فى النور بعد الثورة، وهم من حاولوا تقويض المؤتمر خلال الأيام الثلاثة الماضية عبر إصدار بيانات مجهلة المصدر لإلصاق التهم بالدعوة السلفية.

ونفى أن يكون للجماعة صلة من قريب أو

بعيد بما تداوله البعض مؤخرا على أنه بيان للجماعة السلفية.

واستنكر ما تناولته أجهزة الإعلام بخصوص قيام مهربي البشر بالتنكيل بالأفارقة راغبى التسلل إلى إسرائيل عبر الحدود مع مصر والاتجار فى أعضائهم البشرية، مشيرا إلى أن هناك رفضاً لتلك التجارة غير الإنسانية إذا صح وجودها، والتي تتنافى مع كافة المواثيق والشرائع السماوية وتعاليم الدين الإسلامى والعادات والتقاليد القبلية والاجتماعية الصحيحة.
وطالب جميع أبناء سيناء بالوقوف ضد مثل هؤلاء والتصدى لكل الأساليب غير المشروعة على الحدود، وأن تتم توعية الشباب وصغار السن بمثل هذه الأمور المخالفة للشرع والإنسانية.


 

أهم الاخبار