رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النائب العام يخطر المشير وعنان بالجلسة

الشارع السياسي

الأحد, 11 سبتمبر 2011 10:20
كتب - محمد معوض ومحمد سعد وأحمد حمدي:

أخطر النائب العام المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود، كلا من المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة ورئيس الأركان الفريق سامي عنان بالحضور إلى محكمة جنايات القاهرة يومي 24 و25 سبتمبر الحالي، لسماع شهادتهما

في قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها الرئيس المخلوع حسني مبارك ووزير داخليته حبيب العادلي و6 من مساعديه.

كان مصدر أمنى قد صرح لبوابة الوفد أن المشير حسين طنطاوى لم يحضر المحاكمة رغم إعلان الصحف والوكالات والقنوات

الفضائية عن حضوره, ولكن البوابة آثرت عدم نشر التصريح لعدم زيادة حالة البلبلة التى كانت قد بدأت تستشرى بين أهالى الشهداء, المتواجدين امام المحكمة, وبدأوا فى الهتاف ضد المحكمة, والمستشار احمد رفعت, والمشير والمجلس العسكرى, ولكن بعض العقلاء أقنعوهم بالتريث, وعدم اتخاذ أى خطوات للتعبير عن الغضب والاحتجاج حتى يتأكدوا من الخبر.

بدوره، أكد المحامي أمير سالم فى

تصريح خاص لبوابة الوفد أن اليوم هو يوم شموخ القضاء المصرى وذلك لإعادة مطالبة المستشار أحمد رفعت بمثول المشير محمد حسين طنطاوى القائد الأعلى للقوات المسلحة  وسامى عنان رئيس الأركان  أمام المحكمة للإدلاء بشهادته حول قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها الرئيس السابق مبارك ونجليه علاء وجمال ووزير داخليته وكبار مساعديه.

وأشار سالم أن الإعتذار الذى قدمه المشير وعنان مخالفا لقانون الإجراءات الجنائية  حيث لا يجوز ان يقوم رئيس القضاء العسكرى بإرسال إعتذارعن المشير وعنان .

أخبار ذات صلة:

المشير وعنان يعتذران عن "الشهادة"

الجيش يؤمن محاكمة مبارك لشهادة المشير

شهادة المشير تمنع دخول بعض المحامين

أهم الاخبار