رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حزب شباب مصر يطالب بدعم المؤسسة الأمنية

الشارع السياسي

السبت, 10 سبتمبر 2011 14:52
القاهرة - أ ش أ:

أدان حزب شباب مصر كافة التصرفات غير المسئولة التى تورط فيها بعض المشاركين فى "جمعة تصحيح المسار"

مطالبا باعتقال كافة المتسببين فى إشعال الحرائق واقتحام المبانى الإستراتيجية بالجيزة والقاهرة والاعتداء على رجال الأمن والتحقيق مع كافة المتورطين فيها وتقديمهم لمحاكمة عادلة تقتص لملايين المواطنين المصريين الذين يرفضون مثل هذه التصرفات غير المسئولة

.
وقال أحمد عبدالهادى رئيس حزب شباب مصر إن العديد من القوى السياسية والأحزاب والمثقفين الوطنيين أصبحوا يخشون انتقاد مثل هذه التصرفات غير المسئولة
التى تفاقمت حدتها فى الآونة الأخيرة خوفا من انتقادهم بأنهم من فلول الحزب الوطنى ومهاجمتهم عبر وسائل إعلام موجهة، وهو ما يؤكد أن الحريات أصبحت محاصرة ومكبلة بطريقة لايمكن السكوت عليها مهما كانت المبررات ..داعيا كافة القوى والأحزاب الوطنية الرافضة لمثل هذه التصرفات التى حدثت بالأمس للتصدى لمخطط تدمير استقرار مصر .
ولفت أحمد عبدالهادى إلى أنه إذا كان من
حق البعض التظاهر للتعبير عن رأيه ومطالبه فإنه على الجميع مراعاة أن هناك ملايين المصريين الذين ينشدون وطنا آمنا واقتصادا يحمى البسطاء من الجوع والتسول ويرفضون أى تظاهرات غير مسئولة تنتهى إلى تنفيذ مخطط يدبر لهذا الوطن فى الخفاء .
وأعلن أحمد عبدالهادى عن رفضه تشكيل ما أطلق عليه المجلس الرئاسى الذى طالب به البعض، مؤكدا دعم حزب شباب مصر للمجلس الأعلى للقوات المسلحة وللمؤسسة الأمنية من أجل نقل مصر إلى مرحلة أكثر استقرارا من خلال انتخابات برلمانية ورئاسية نزيهة مطالبا بدعم قوة المؤسسة الأمنية ومنحها صلاحيات واسعة للتصدى لأى محاولة همجية تنال من استقرار الوطن فى المرحلة القادمة .

أهم الاخبار