رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.أبو اسماعيل: الخروج على الحاكم الظالم "فرض"

الشارع السياسي

الاثنين, 29 أغسطس 2011 10:11
كتب- جهاد الانصاري:

أكد حازم صلاح أبو أسماعيل- المرشح السلفي لرئاسة الجمهورية- أن الإسلام لا يعرف غير الدولة المدنية وأنها فريضة اسلامية وحرام شرعا المناداة بغير الدولة المدنية فاختيار أبو بكر تم عن طريق الناس ولو كان رسول الله أراد أن يفرض حاكما بعيدا عن الناس كان أوصى بالخلافة لأحد من أصحابه وهو ما لم يحدث فالشعب له الحق في اختيار حاكمه شرعا وللشعب حق عزل الحاكم والدولة مدنية

بمعنى دولة قائمة على مؤسسات ولها قانون ودستور يختاره الشعب وتلك هي الدولة المدنية الحديثة.

وشرح أبو أسماعيل في لقائه مع برنامج محطة مصر مساء الأحد أن الحاكم الظالم المخالف للشرع الذي لا يحرص على اقامة العدل يجب خلعه بطريقة سلمية مثلما حدث في مصر اما التيارات التي تحرم الخروج على الحاكم الظالم فهي تقوم

بعمل قياس بين حاكم في عصور الخلافة وبين حاكم في قمة الفساد مثل مبارك.

وأوضح ابو أسماعيل ان حماية البلد من الرجوع للاستبداد هو هدف جميع الثوار في المرحلة القادمة عن طريق وضع ضمانات دستورية في الدستور القادم لكي يمنع أي حاكم من الانفراد بالسلطة ويجعل السلطة فعلا في يد الشعب فإذا خالف الحاكم وعوده للشعب ونقض البيعة وجب عزله دستوريا وبهذه الطريقة سنحمي البلاد من ثورات اخرى ومن الاستبداد في نفس الوقت لانه لو لم نوجد طريقة دستورية لمحاسبة الرئيس فستكون هناك طريقة ثورية.

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=GMDAve1z-Fw

 

 

أهم الاخبار