رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مبارك يواجه تهمة الخيانة العظمى

الشارع السياسي

الخميس, 25 أغسطس 2011 12:22
مبارك يواجه تهمة الخيانة العظمىالتهمة تصل عقوبتها إلى الاعدام
كتب - إبراهيم قراعة ومونيكا عياد:

استمر المدعون بالحق المدني عن أسر الشهداء والمصابين في قضية قتل المتظاهرين المتهم فيها الرئيس السابق محمد حسني مبارك وحبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق و6 من قيادات الداخلية،

الاطلاع علي أوراق القضية والتحقيقات الخاصة باتهامات مبارك وحسين سالم رجل الأعمال الهارب في قضية تصدير  الغاز.

وأشار د.عثمان الحفناوي محامي الشعب وأحد المدعين بالحق المدني إلى أنه سيطالب خلال جلسة المحاكمة القادمة بمحاكمة الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك بتهمة

الخيانة العظمي وفقا لنص المادة 77 والتي تصل عقوبتها إلي الإعدام، وذلك لقيامه بالسعي طوال فترة رئاسته لمدة 30 عاما إلي تدمير وإنهاء نظام الحكم الجمهوري وتحويله إلي نظام ملكي لتوريث نجله جمال مبارك من خلال سيطرة الحزب الوطني المنحل منفردا علي الحياة السياسية في مصر وانفراد مبارك ورجال الحكومة السابقين الأعضاء بالحزب
الوطني باتخاذ القرارات التي يرونها لمصلحة أنفسهم ولتحقيق أطماعهم المالية والسياسية.

كما قام الرئيس المخلوع باحتلال منصب رئيس الجمهورية لقرابة الـ30 عاما بدون منافس له أو نائب وهوالامر الذي أراده مبارك من أجل تهيئة الأجواء لتولي نجله من بعده الحكم.

وأكد المحامي محمد طوسون أن هيئة الدفاع اجتمعت لتوحيد الطلبات أمام المحكمة في الجلسة القادمة، موضحا أن أوارق التحقيقات أثبتت وجود أدلة حاسمة تتهم مبارك في قضية الغاز والتربح بالإضافة لقتل المتظاهرين مستدلا بشهادة عمر سليمان رئيس المخابرات المصرية السابق في أقواله الخاصة بقضية تصدير الغاز.

 

أهم الاخبار