رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال لقائه رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية

سفير إيران يدعو البدوي لزيارة طهران

الشارع السياسي

الأربعاء, 24 أغسطس 2011 07:15
خاص –بوابة الوفد:

قام السفير مجتبى امانى رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية بالقاهرة بزيارة مساء الثلاثاء 23 اغسطس لمقر حزب الوفد حيث إلتقى مع الدكتور السيد

البدوى رئيس الحزب.

و دار حوار خلال اللقاء حول العلاقات المصرية الايرانية و قد وجه السفير مجتبى امانى دعوه لرئيس حزب الوفد لزيارة ايران و لقاء الرئيس الايرانى محمود احمدى نجاد والمؤسسات السياسية فى ايران  كما وافق رئيس الوفد على القيام بهذه الزيارة خلال النصف الاول من شهر سبتمبر المقبل .

و اكد د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد ان النظام السابق  فى مصر كان وراء عدم عودة العلاقات بين مصر وإيران حيث كان الرئيس السابق يتلقى تعليمات بذلك من الولايات المتحدة الامريكية .

و شدد البدوى على اهمية اقامة علاقات طبيعية بين مصر و ايران خاصة بعد ان قامت ثورة 25 يناير و اصبح القرار فى يد الشعب المصرى .

و اضاف انه عندما تكون هناك علاقات قوية بين مصر وإيران و تركيا فإنه سيكون هناك توازن فى منطقة الشرق الاوسط مشيراً إلى ان برنامج الوفد منذ عام 1984 يتضمن الدعوة لاقامة علاقات طبيعية بين مصر و إيران  ، كما ان رئيس الوفد تحدث من قبل مراراً و تكراراً

مطالباً بإقامة مثل هذه العلاقات .

و قال البدوى ان علاقات مصر و ايران كانت قوية حتى قبل ثورة 1952 فقد كانت هناك مصاهرة بين الاسرتين الحاكمتين فى البلدين آنذاك .

و اشار البدوى خلال لقائه مع السفير مجتبى امانى إلى ان هناك الكثير الذى يربطنا بإيران مؤكداً فى الوقت  نفسه ان اطلاق اسم قاتل السادات على احد الشوارع الايرانيه امر يزعج كل المصريين لأن قاتل السادات ارتكب جريمة فى حق زعيم مصرى اخلص لوطنه و قاد معركة اكتوبر المجيدة .

و من جانبه اكد السفير مجتبى امانى رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية فى القاهرة على العلاقات التاريخية بين مصر و إيران منذ 2500 عاماً فقد كان هناك تواصل و تعاون بين الشعبينكما انه يوجد مكان اثرى فى منطقة شيراز الايرانية و مدون على الاثار فى المكان  اسماء المهندسين المصريين ممن اسسوا الحضارة المصرية القديمة .

و اتهم السفير مجتبى امان امريكا و الكيان الصهيونى بأنهما  لا يريدان عودة العلاقات المصريه الايرانيه لكن الآن مصر اصبحت

صاحبة قرارها و خرجت من المنظومة الامريكية .

 و اشار السفير مجتبى امان إلى أن  الحكومة الدينية فى ايران تمارس الديمقراطية و تساند كل تقدم و على سبيل المثال فإنه خلال 32 عاماً ثم تغيير 7 رؤساء لايران من خلال انتخابات ديمقراطية حيث لا يجوز أن يبقى رئيس إيران أكثر من مدتين وأشار إلى أن نسبة المشاركة فى الإنتخابات الإيرانية تصل إلى 85 % من مجموع الناخبين كما أن الحكومة الدينية فى إيران  تساند التقدم العلمى ولا تروج للتخلف فلدى إيران أقمار صناعية ونووى وتكنولوجيا و هى متقدمه فى النانو تكنولوجى و فى الهندسة الوراثيه و فى مجالات كثيره من العلم و التكنولوجيا وقد وصلت إيران إلى الرقم 29 على مستوى العالم إقتصاديا ً وفقا ً لتقرير البنك الدولى ويصل متوسط دخل الفرد فى إيران إلى 6600 دولار سنويا ً .

وقال إن نسبة الأمية فى إيران لا تزيد عن 5 % كما أن هناك تعايش دينى فى إيران حيث أن هناك  10 % من أهل السنة و 2 % من الشعب الإيرانى مسيحيون وأشار إلى أن هناك 60 % من طلاب الجامعات سيدات والمرأة وصلت لمناصب فى البرلمان .

حضر اللقاء من قيادات حزب الوفد د. السيد البدوى رئيس الحزب واللواء سفير نور عضو الهيئة العليا لحزب الوفد والدكتور حسن شعبان وزير التنمية العمرانية بحكومة الوفد الموازية وحضره من الجانب الإيرانى السفير مجتبى امانى رئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية بالقاهرة والمستشار توفيق صمدى المستشار الثانى بالمكتب .

أهم الاخبار