صحيفة لبنانية: إسرائيل تسعى لتدويل أمن سيناء

الشارع السياسي

الاثنين, 22 أغسطس 2011 09:11
بيروت - أ ش أ

حذرت صحيفة (الشرق) اللبنانية اليوم الاثنين من أهداف إسرائيل العدوانية والساعية للترويج لفكرة عدم قدرة مصر على الحفاظ على أمن سيناء

ودعوتها الى تدويل الأمن فيها لاغتيال ثورة 25 يناير، وإفشال تجربة الديمقراطية فى مصر حتى لا تقوم دولة مدنية تفضح "الدول الدينية" وفي مقدمتها "الدولة اليهودية".
ونبهت الصحيفة  من سياسة إسرائيل التى تروج لفشل الجيش المصري في المهام الداخلية وحفظ الأمن القومي على الحدود "الرغوة"

سواء مع السودان أو مع ليبيا، والتي تشهد تهريب موجات كبيرة من الاسلحة الخفيفة والمتوسطة، وأكد أنهم لا يريدون للسلام أن يعم في المنطقة لذلك تضافرت جهود هذه القوى الإقليمية ضد "مصر الثورة" لضربها من الداخل والخارج، عبر "تدويل" سيناء على أقل تقدير، أو تعديل حدودها، أو تقسيمها لتحويل الأنظار عن ما يجري
في المنطقة من أحداث مزلزلة إلى ما يحدث في "مصر الثورة" وحذر من اغتيال تجربتها في "ثورة ديمقراطية" فسيكون إيذانا بفشل كل التحولات الشعبية في محيطها.
وأكد أن إسرائيل وبعد ثورة (25 يناير) بدأت في تسويق ما تدعيه من مخاوف عن عدم قدرة مصر بتأمين الأمن منفردة في سيناء، وتوسعت دائرة هذا التسويق الدبلوماسي والإعلامي بعد إعادة فتح "معبر رفح" بالكامل وعودة مصر إلى قيادة الصف العربي وتركها لإسرائيل، ما دفعها إلى تحذير مصر من سياستها الجديدة التي قالت إنها ستكون "وبالا على أمنها القومي".

أهم الاخبار