رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبير : أعلام الدول لا تتمتع بحماية منفردة

الشارع السياسي

الأحد, 21 أغسطس 2011 13:06
كتب – محمد جمال عرفة

قال خبير قانوني أن نزع الشاب المصري أحمد الشحات علم اسرائيل من علي ساريته فوق السفارة الاسرائيلية بالقاهرة ورفع علم مصر بدلا منه لا يترتب عليه اثر قانوني ضد مصر

لأن اعلام الدول لا تتمتع منفردة بالحماية ، فيما وصف التلفزيون الإسرائيلى إزالة العلم الإسرائيلى من فوق السفارة بالقاهرة بأنه "عمل إجرامى" ، ووصف المتظاهرين المصريين بأنهم "همجيين"،وطالب السلطات المصرية بفتح تحقيق عن هذه الواقعة .
وقال الخبير القانوني الدكتور السيد مصطفي أبو الخير استاذ القانون الدولي العام لـ "بوابة الوفد" أن "مبني السفارة محمي وفقا للاعراف الدبلوماسية" ، وأن

واقعة نزع العلم الاسرائيلي عن السفارة ليس له سوابق وقعت من قبل ، وأن "العلم اذا كان فوق السفارة او القنصلية تلتزم الدولة بحمايته كجزء من السفارة او القنصلية .. ولكن اعلام الدول لا تتمتع منفردة بحماية" .
ويعتبر حرق العلم الاسرائيلي فوق ساريته في السفارة الاسرائيلية من قبل شاب مصري هي سابقة لم تحدث من قبل ولا يوجد لها سوابق معلومة في العلاقات بين الدول ، بيد أن وقوع هذه الحادث سيدفع اسرائيل لاتهام
مصر بعدم قدرتها على حماية سفارتها ، واعتبار الاعتداء على علم السفارة اعتداء على الدولة العبرية .
وقد صف التلفزيون الإسرائيلى قيام الشاب المصرى "أحمد الشحات" بإزالة العلم الإسرائيلى بعد تسلقه العمارة التى توجد بها مقر السفارة الإسرائيلية بالعمل الإجرامى، مطالبا السلطات المصرية بفتح تحقيق عن هذه الواقعة ، وقالت القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلى في تقرير اليوم الأحد، أن المتظاهرين المصريين التى وصفتهم بـ"الهمجيين"، أنزلوا العلم الذي ظل 30 عاما علي ساريته وكانوا سعداء ويهللون لإنزاله .
وعن توقعه لرد الفعل الإسرئيلى عما فعله قال الشاب أحمد شحاتة عقب نزعه علم اسرائيل :" أتوقع أن يكون هناك احتجاج أو ما شابه ذلك، ولكنه عندما صعد ليسقط العلم الإسرائيلى، لم يكن يشغله أى رد فعل ".

 

أهم الاخبار