رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"أنصار حقوق الإنسان" تدين إحالة "محفوظ" لـ"العسكرية"

الشارع السياسي

الخميس, 18 أغسطس 2011 23:48
الإسكندرية - أميرة فتحى :

أدانت جمعية أنصار حقوق الإنسان برئاسة الدكتور عمر السباخى إحالة مجموعة من المدونين على شبكة الإنترنت والتواصل الاجتماعى "الفيس بوك" و"تويتر" إلى القضاء العسكرى ومن بينهم الناشطة السياسية "أسماء محفوظ" وذلك في بيان صادر لها أمس.

وقال البيان "تلقت الجمعية خبر إحالة " أسماء محفوظ" باستياء بالغ، وأبدت اعتراضها المبدئى على إحالة المدنيين للمحاكمة العسكرية لأنه حرمان لهم من حقهم

الإنسانى فى الوقوف أمام قاضيهم الطبيعى  كما ورد فى المادة (10) من الإعلان العالمى لحقوق الإنسان، والمادة (21) من الإعلان الدستورى القائم".

كما أشارت "أنصار حقوق الإنسان" إلى إمكانية نقد المجلس العسكرى فى تلك الظروف التى يلعب فيها دوراً سياسياً فى الدولة قائلاً " ينبغى التنويه هنا إلى أن للمجلس

الأعلى للقوات المسلحة صفتين الأولى أنه رأس القوات المسلحة التى لا يجوز التدخل فى شئونها لارتباط ذلك بأمن الوطن ولطبيعة السرية فى أعمالها، والصفة الثانية أنه القائم بعمل السلطتين التشريعية والتنفيذية أى أنه يمارس دوراً سياسياً يقبل النقد واختلاف الآراء مشيراً إلى أن النقد مطلوب فى هذه المرحلة التى وصفها بـ " الحاسمة " من تاريخ الوطن .

وطالب البيان المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإحالة الشكوى إلى النيابة العامة احتراماً لمواثيق حقوق الإنسان ونصوص الإعلان الدستورى القائم  .

أهم الاخبار