أزمة قبل زيارة "السلمى" للهيئة القبطية بالمنيا

الشارع السياسي

الخميس, 18 أغسطس 2011 15:00
كتب- أشرف كمال:

أعلنت الهيئة القبطية بالمنيا اليوم عن استضافتها للدكتور على السلمى  نائب رئيس الوزراء وعدد من رجال الفكر السياسي لمناقشة المبادئ الأساسية للدولة المصرية الحديثة ومحاولة وضع مبادئ للدستور.

وردا على هذه الدعوة قد أصدرت عدة قوى سياسية في المنيا بيانات بعنوان: "لا للالتفاف على إرادة الشعب المصري  ونعم للاستقرار" ، ونددت البيانات بتجاهل نائب

رئيس مجلس الوزراء لمشاكل المحافظة التي يزورها لأول مرة منذ تعيينه نائبا لرئيس مجلس الوزراء  واقتصار زيارته على ندوة المبادئ الدستورية والتي تعتبر محاولة للالتفاف على إرادة الشعب وتعطيل للعملية الانتخابية.

من جانبه قال الدكتور اندريه زكى مدير الهيئة القبطية الإنجيلية: إن الندوة  تأتى 

في إطار التفاعلات التي تشهدها الساحة المصرية عقب ثورة 25 يناير بين مختلف قطاعات المجتمع والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني للوصول إلى رؤية تحقق أحلام المواطنين لمصر المستقبل

وابرز تلك التفاعلات طرح (إعلان المبادئ الأساسية للدولة المصرية الحديثة) للحوار والتواصل إلى توافق وطني  حولها مستندة في ذلك إلى عدد من الوثائق التي صدرت من عدة جهات ومن بينها الأزهر الشريف والتي تضمنت العديد من المبادئ الخاصة بوضع دستور جديد للبلاد.

أهم الاخبار