عقيد شرطة ينتقد المجلس العسكري في تهمة "محفوظ"

الشارع السياسي

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 00:41
عقيد شرطة ينتقد المجلس العسكري في تهمة محفوظ
كتبت –نورا طاهر:

انتقد د.محمد محفوظ عقيد شرطة سابق بوزارة الداخلية اليوم الثلاثاء، التهمة الموجه للناشطة السياسية أسماء محفوظ، بسب وقذف وإهانة المجلس العسكري وتحريض المواطنين علي أعمال مسلحة،

مستغرباً ذلك بعد الثورة وتقليص مساحة حرية الرأي والتعبير، على حد تعبيره.

وقال في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد":الغريب أن الرئيس (المخلوع) كان يتعرض لنقد أشد مما يتعرض له المجلس العسكري مئاّت المرات، بالإضافة لمساحة الحرية المتاحة كانت أقل، ومع ذلك

لم نشاهد صحفي، تم تحويله إلي محكمة عسكرية، بتهمة إهانة رئيس الجمهورية، وإن كان حدث مع الصحفي إبراهيم عيسي بشأن ما كتبه ضد مبارك، ومع ذلك تم العفو عنه.

وتساءل "محفوظ" هل يجوز بعد ثورة 25 يناير أن نتراجع في مساحة الحرية المتاحة للتعبير عن الرأي؟، مندهشاً من إحالة من يحاول ممارسة النقد ضد

المجلس العسكري إلي القضاء العسكري الذي هو في نفس الوقت الخصم والحكم.

استشهد"محفوظ" بالإدارة العامة للقضاء العسكري التابع لوزيرالدفاع، الذي هو في نفس الوقت رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة، موضحاَ إرهاب الناشطين السياسين يعد خطأ حتي ولوكان تجاه نقد لسياسته.

وأضاف كل الذين نزلوا إلي الشوارع يومي 28،25 يناير الماضيين، وما بعدهما كانوا يعلمون تماماً أن السجن أو الموت هو الذي سيواجههم، وبالتالي لم تسنينا المحاكمات العسكرية عن نقد المجلس الأعلي للقوات المسلحة، بل العكس تماماً وستسجل تلك المحاكمات نقاط سوداء في تاريخ هذه الثورة البيضاء.

أهم الاخبار