جريدة يومية وفضائية للإخوان المسلمين

الشارع السياسي

الاثنين, 15 أغسطس 2011 11:04
الفيوم - سيد الشورة:

صرح د.أحمد عبدالرحمن أمين عام حزب الحرية والعدالة بالفيوم  بأن جماعة الإخوان المسلمين قد خططت وبشكل كبير لثورة 25 يناير منذ اللحظات الأولى للثورة المصرية على النظام الحاكم السابق .

وقال عبدالرحمن إننا لا ننسب لأنفسنا تاريخا أو نسرق الثورة كما يحلوا للبعض أن يسميها ولكنني أتحدث من خلال وثائق ومستندات لم تمر عليها شهور .

وأوضح عبدالرحمن أن لدى الجماعة مئات الفيديوهات لاعضاء الجماعة وهم يشاركون في ثورة 25 يناير منذ لحظاتها الأولى  في كل ميادين الجمهورية .

وأشار إلى أن المستندات في وزارة الداخلية تؤكد أن معظم الذين قبض عليهم يوم 25 يناير كانوا من شباب الإخوان المسلمين وأنه هو شخصيا قبض عليه وتم اعتقاله في ثورة 25 يناير.

جاء ذلك خلال لقاء الدكتور أحمد عبدالرحمن  في خيمة حزب الحرية والعدالة الرمضانية  مساء الاحد مع شباب الفيوم.

وأشارعبد الرحمن إلى أنه لا يستطيع التحدث عن الحزب بدون ذكر الجماعة بسبب وحدة الهدف والمنهج بين الاثنين, وقال إن الهدف هو إرساء الحق والعدل والخير في المجتمع وأن المنهج هو شريعة الدولة الاولى والاخيرة التي اختارها ملايين المصريين لتكون المصدر الاول للتشريع في مصر وقال إن مرجعية الدولة الاسلامية من خلال مجتمع مدني هو ما يسعى الحزب لتحقيقه وإنجاحه ليكون مصدر إشعاع للعالم أجمع ويكون ملهما لهم كما كانت ثورة 25 يناير ملهمة لهم .

وأكد أن الحضارة الاسلامية قادرة على قيادة العالم إذا تهيأت  لها أسباب النجاح مثلما حدث في العهد النبوي والعهد العمري الذي استطاع في ثلاث سنوات أن يزيل حضارة الفرس التي استمرت لاكثر من 2000 عام ثم اندثرت تحت أقدام حضارة المسلمين القائمة

على الحق والعدل والخير .

وأشار إلى أن الحضارة الإسلامية بقيت قوية حتى نخر فيها السوس فاستطاع الهكسوس أن يعيقوا مسيرتها لكنهم لم يستطيعوا إزالتها وظل المنحنى الاسلامي مائلا حتى ظهرت جماعة الاخوان المسلمين, والتي أخذت على عاتقها إنقاذ هذه الحضارة والعمل على إعادتها إلى سابق عهدها .

وفى رده على اسئلة الشباب اكد الدكتور أحمد عبد الرحمن أن الحزب بالفعل أعد في برنامجه مشروعات قومية كبرى قادرة على نقل مصر نقلة حضارية وعالمية كبرى, واوضح أن هناك ما هواهم في هذه الآونة وهو الحفاظ على هذه الثورة من الضياع وإرساء الأمن والاستقرار في البلاد وتثبيت الشرعية الثورية, وأكد أن هذا سوف يحدث خلال الشهور القليلة القادمة بعد انتخابات البرلمان والرئاسة  بحيث تتاح الفرصة لعمل مشروعات قومية كبرى ناجحة .

وردا على سؤال دور الحزب إعلاميا في مواجهة الموجة الإعلامية الشرسة على المرجعيات الإسلامية وعلى جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة, أجاب عبدالرحمن بأن الحزب بصدد إصدار جريدة يومية خلال شهر وأن هناك قنوات فضائية يتم الاعداد لها خلال الفترة القريبة القادمة .

أهم الاخبار