التجمع: أحداث جمعة لم الشمل انقضاض على الثورة

الشارع السياسي

الأحد, 07 أغسطس 2011 13:16
كتب - علي عبدالودود:

أعلن حزب التجمع اليوم في بيان له أن ما حدث يوم الجمعة 29 يوليو بشكل انقضاض علي كل ما نادت به الثورة

بل محاولة لاختطاف هذه الثورة وتحولها إلي مسار آخر من شأنه تمزق الصف الوطني، وافتعال صراع – لا محل له- بين من يرفعون شعار "إسلامية.. إسلامية" وبقية القوي الوطنية الديمقراطية.

وأضاف البيان، المعروف أن ثمة إجماع علي عدم استخدام

شعارات دينية يصطنعها طرف لتقديم نفسه في صورة من يحتكر الحديث باسم الدين مما يؤدي – تلقائياً – إلي استبعاد الأطراف الأخري من دائرة الدين بدلاً من المنافسة بين برامج سياسية واقتصادية واجتماعية.

وقال البيان: إنه لا يقل خطورة عن ذلك أن التيار الديني أعلن رفضه لما سبق التوافق

عليه مع المجلس الأعلي للقوات المسلحة بشأن وضع مبادئ عامة تكون بمثابة خطوط توجيهية للجنة التي ستضع الدستور.. واعتبر التيار الديني أن هؤلاء الذين يتحدثون عن الدستور من أعوان الصهيونية والاستعمار أو من فلول الحزب الوطني بل قال بعضهم إن علي من يريد وضع هذه المبادئ أن يواجههم بدمائهم ورقابهم.

وختم بالقول: قد تأكد من أحداث يوم الجمعة 29 يوليو أن هناك من لا يحترم الاتفاقيات بين القوي السياسية ويمنح نفسه الحق في التصرف وفق تقديراته الخاصة.

 

أهم الاخبار