رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قوى يسارية تتحد ضد "الإسلاميين"

الشارع السياسي

الأحد, 07 أغسطس 2011 10:47
كتب- أحمد عبد العظيم:

تواصل عدد من القوى السياسية اليسارية الداعية إلى "مدنية الدولة"، سعيها لحشد قواتها للتصدي للتيار الإسلامي

خلال الانتخابات البرلمانية المقبلة .

وعلمت "بوابة الوفد الالكترونية" ان هذه الجبهة التي تتجمع على ارضية الدولة المدنية تضم كلا من احزاب "مصر الديمقراطي الاجتماعي والمصريون الاحرار والعدل والوعي والجبهة الديمقراطية " الى جانب قطاعات عريضة من

الجماعات الصوفية .

وأوضحت المصادر ان الجبهة تشمل ايضا المجلس الوطني الذي شكله د.ممدوح حمزة الى جانب العديد من الحركات الاحتجاجية التي شاركت في ثورة 25 يناير .

ونوهت المصادر الى ان تفاصيل الائتلاف الجديد سيتم الاعلان عنه في موعده حرصا على عدم

اختراقها من جانب الجماعات الاسلامية، مستبعدا ان يضم التحالق اي احزاب ليبرالية تضامنت مع الإخوان.

وأشارت المصادر الى ان هذا الائتلاف الجديد يشكل كلا من احزاب المصري الاجتماعي الاجتماعي والمصريون الاحرار للعروض التي تقدم بها الإخوان ممثلون في حزب الحرية والعدالة للتخلي من 10 % من المقاعد لكل من هذين الحزبين، مشيرة المصادر الى ان قبول هذا العرض يعتبر خداعا وعارا على الاحزاب الليبرالية والاجتماعية ضد الشعب.

 

 

 

أهم الاخبار