دعوى لحرمان أعضاء الوطني من المناصب القيادية

الشارع السياسي

السبت, 06 أغسطس 2011 08:41
بوابة الوفد- متابعات:

أقام الطبيب عقيد سامح الغنيمي دعوى قضائية أمام محكمة القضاء الإداري مطالبا فيها بحرمان جميع

اعضاء الحزب الوطني "المنحل" من كافة المناصب التنفيذية القيادية بالدولة وأهمها منصب الوزير والمحافظ ونائبه.

كما طالب مقيم الدعوى في دعواه رقم 47436 لسنة 65 قضائية بحرمان أعضاء الوطنى من مناصب رؤساء المدن والقرى والاحياء والسكرتارية العامة، ورؤساء المصالح والهيئات العامة فى نطاق كافة المحافظات فى

جميع الوزارات أهمها الداخلية والتعليم وغيرها.

وطالبت الدعوى التى اختصمت كلا من رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ورئيس اللجنة العليا للانتخابات القادمة بحرمان جميع من كانوا منتمين للحزب الوطني من مباشرة جميع الحقوق السياسية.بحسب موقع "أخبار مصر".

وأوضحت الدعوى أن مجلسي الشعب والشورى والمجالس الشعبية المحلية كانت تشكل منظومة الحياة السياسية، وكان

الطريق الوحيد لشغل هذه المناصب أن يكون الشخص عضوا بالحزب الوطني "المنحل" بل الأهم أن يكون عضوا بلجنة سياسيات الحزب، مشيرة إلى أن الاختصاصات التي كانت ممنوحة لهذه المجالس اختصاصات تعرقل مسيرة الإصلاح الديمقراطي.

وأضافت الدعوى أنه امتداد للنظام السابق الفاسد سيطر الحزب الوطنى الديمقراطى على كافة السلطات التنفيذية والتشريعية فى الدولة والتى كان أهمها البرلمان سواء مجلس الشعب او الشورى او المجالس الشعبية المحلية، والتي كانت الغلبة لأعضاء الوطني مستخدمين في طريقهم للوصول لتلك المجلس الطرق المشروعة وغير المشروعة.

أهم الاخبار