أبو الفتوح:شعار إسلامية غير مناسب الآن

الشارع السياسي

الأحد, 31 يوليو 2011 22:32
كتب – محمود فايد :


رفض د. عبد المنعم أبو الفتوح ،المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، الشعارات التي تم استخدامها في جمعه الإرادة الشعبية وخاصة هتافات "إسلامية إسلامية" ووصفها بأنه لا محل لها من الإعراب ، مطالباً التيار الإسلامي في مصر أن يدرك أن الإسلام ليس في خطر الآن وأن هذا النداء لم يكن متوافق

عليه بين القوي الوطنية.

وأضاف - خلال برنامج 90 دقيقة على فضائية المحور- أن هذا الشعار نداء عظيم ويعتز به جموع الشعب المصري بما فيهم الأقباط وخاصة بعد خروج البابا شنودة وهو رمز للكنيسة و رفض النداءات التي تطالب بإلغاء المادة

الثانية من الدستور لأنها تحافظ علي حقوقهم .

ورأى المرشح المحتمل للرئاسة أن هذه الشعارات قد تكون جيدة ومفيدة في حالة أن يكون الإسلام مستهدف كما كان يحدث في عهد مبارك ، مشيرا إلى أن الشريعة الإسلامية ليست مستهدفة في مصر وخاصة أنها مطبقة في مصر بإرادة الشعب المصري وظهر ذلك في الاستفتاء على الدستور الذى تم التوافق علية بموافقة أغلبية المصريين، وبالتالى فلا مجال لرفع الشعارات الاسلامية.

 

 

 

أهم الاخبار