رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الطيب يطالب الشباب "وقود الثورة" بالحكمة

الشارع السياسي

الأحد, 31 يوليو 2011 18:26
القاهرة- أ ش أ


طالب الإمام الأكبر د.أحمد الطيب شيخ الأزهر الأمة الإسلامية والشعب المصري بأن يتمسكوا جميعا بما يوحد الصف وتنحية أسباب الفرقة والخلاف، مناشدا أبناء الوطن جميعا من موقع المسئولية الشرعية والوطنية، أن يبتعدوا عن كل ما يثير الفرقة أو يؤدي إلى توتر الأوضاع بين مختلف أطياف الجماعة الوطنية .

وأضاف الطيب فى كلمة بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم، إن ثورتنا المباركة قامت على الاتفاق والاجتماع على قواسم مشتركة، وقوتنا هي في تمسكنا جميعاً بأهداف الثورة والتطلع إلى بناء

مجتمع العدل والحرية والكفاية .. إن الذين يتطلعون إلى الأهداف الكبرى لا ينظرون

إلى صغائر الأمور، ولا يتركون الفرصة لمن يريدون صرفهم عن طريق التقدم للأمام .

وقال الطيب إن الأزهر الشريف يطالب كل القوى والأطراف خاصة أبناءه من الشباب الذين قادوا الثورة وكانوا وقوداً طاهراً لها، أن يلتزموا بالحكمة ويسعوا إلى إخماد كل محاولات الاستفزاز وانتقال الصدام، وأن يدركوا أن قوتهم الحقيقية باعتبارهم طليعة

ثورية للشعب، تكمن في استشعارهم لنبض الجماهير وفي تعبيرهم الصادق عن آلامها وآمالها، ومراعاة مصالح الجماهير وحاجاتها وأرزاقها.

كما ناشد شيخ الأزهر كل الأطراف الابتعاد عن كل ما يمكن أن يسيء إلى روح هذا الشهر العظيم، ودعا لوقف أي عمل من أعمال العنف الجارية حالياً وإلى إعلاء روح الإخوة الوطنية والتوافق والحوار السلمي بين كل الأطراف، مؤكدا أن أبواب الأزهر مفتوحة لكل الشباب ولكل المصريين بجميع أطيافهم للإعراب عن آرائهم وإبداء مطالبهم.

كما عاهد شيخ الأزهر الله سبحانه وتعالى أن يستمع بكل رحابة صدر لكل ما يطرح وأن يخلص في السعي إلى تحقيق المطالب العادلة التي يتفق عليها الجميع .

 

 

أهم الاخبار