سامبايو: مايحدث في مصر شيء طبيعي بعد الثورة

الشارع السياسي

الخميس, 28 يوليو 2011 21:20
كتب – مروان أبوزيد:


قال جورج سامبايو رئيس جمهورية البرتغال الأسبق والممثل الأعلى لمبادرة الأمم المتحدة لتحالف الحضارات فيما يتعلق بكيفية الاستفادة من التجربة البرتغالية في التحول إلى الديمقراطية أن البرتغال قامت بإجراء الانتخابات أولاً ثم بعد ذلك تم انتخاب جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد.

وأشار "سامبايو" خلال لقائه بأحد البرامج الفضائية مساء اليوم الاربعاء أن البرتغال في

السبعينيات واجهت نفس الظروف الحالية في مصر وذلك بعد قيامهم بثورة "القرنفل" والتي سمت بهذا الاسم نسبة إلى بائعة قرنفل برتغالية قامت في يوم 25 إبريل سنة 1974 بوضع وردة "القرنفل" في بندقية كان يحملها أحد أفراد الجيش، وبعد ذلك اتخذ هذا رمزاً للثورة
البرتغالية.

وأضاف أن الفاسدين في البرتغال تمت محاكمتهم، وتم تطهير الأجهزة الأمنية بعد الثورة.

وناشد "سامبايو" الشعب المصري بمساعدة القوات المسلحة في تأدية مهمتها وهي تسليم البلاد لحكم مدني ديمقراطي، وطالبهم بالوحدة والتحلي بالصبر لأنهم يقومون ببناء مصر من جديد.

وفيما يتعلق بالأزمة الاقتصادية في مصر، قال "سامبايو" إنه على المصريين أن يأخذوا بالتجربة البرتغالية في الخصخصة إذا أرادوا التطوير، كما أكد على أهمية التعاون الدولي لمساعدة مصر في الخروج من المرحلة الانتقالية.

أهم الاخبار