رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شيخ الأزهر للغرب: لا تتدخلوا في شئوننا

الشارع السياسي

الخميس, 28 يوليو 2011 18:57
كتب - محمد كمال الدين:


أكد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر على استمرار روح المحبة والتعاون بين نسيجي الوطن من المسلمين والمسيحيين، لافتا إلى أن بيت العائلة المصرية بوصفه هيئة قومية عليا كان له دور فعال فى معالجة المشاكل بطريقة علمية وعملية. وفي رد الإمام الأكبر على سؤال آليستربورت وزير الدولة في المملكة المتحدة البريطانية لشئون إفريقيا والشرق الأوسط خلال استقباله له

في مشيخة الأزهر اليوم، عن أحسن الطرق لمساعدة مصر، طالبه بعدم التدخل فى شئونها الداخلية والتعاون معها، مؤكدا أنها الطريقة المثلى لاحترام مصر ومساعدتها.

وأكد الطيب على أن التعامل بيننا يمكن أن يحل الكثير من المشاكل والأمور المعقدة، مشيرا إلى طبيعة الشعب المصرى المعروفة عنه تاريخياً وحتى الآن وهى الطبيعة

السلمية والتماسك من خلال وعي كتلة الأغلبية الصامتة بمصلحتها ومصلحة الوطن والإخلاص لها والحرص عليها .

من جانبه، أبدى الوزير البريطاني إعجابه بتماسك المجتمع المصري ونسيجه الموحد بين المسلمين والمسيحيين، كما أثنى على وثيقة الأزهر وردود فعلها الإيجابية في العالم .

وقال الوزير إنه كان لمدة سبع سنوات في اتصال مع أهل الأديان وخصوصاً مع الدوائر الإسلامية، وأكد على تضامنه وتضامن المملكة المتحدة مع رسالة الأزهر الوسطية المعتدلة .

وقد تناول الحوار قضايا القيم المشتركة بين المسلمين وبين الغرب .

 

 

أهم الاخبار