"الشيوعي المصري " يطالب بقيادة ميدانية للمليونيات

الشارع السياسي

الخميس, 28 يوليو 2011 09:20
القاهرة - أ ش أ:

طالب الحزب الشيوعى المصرى ( تحت التأسيس) اليوم الخميس القوي الثورية بتشكيل قيادة ميدانية موحدة فى الاعتصامات والتظاهرات تتولى اتخاذ القرارات بشكل جماعى والتنسق بين قوى الثورة وكذلك الاتفاق علي خريطة طريق تحدد الأهداف الاستراتيجية والتكتيكية للثورة وأشكال وأساليب النضال الملائمة .

وأكد تقرير للجنة القيادية للحزب أهمية استمرار النضال السلمي بكافة أشكاله وخصوصا التظاهر والاعتصام باعتباره "السلاح الفعال للضغط من أجل تحقيق المطالب العاجلة للثورة، والحرص عند استخدام هذا السلاح علي الحفاظ علي استمرارية التأييد الشعبي والجماهيري له والانتباه لضرورة حمايته والإبقاء

علي صورته الايجابية في أذهان الجماهير باعتباره رمزا للثورة المصرية السلمية التي أبهرت العالم كله" .

وأوضح التقرير انه يتعين إدراك أن الاعتصام ليس هدفا في حد ذاته وليس هو الوسيلة الوحيدة لضمان تحقيق أهداف ومهام الثورة، ويخطئ من يتصور إمكانية تحقيق كل مطالب الثورة بضربة واحدة، إذ إن العملية الثورية الهادفة لهدم النظام القديم وبناء النظام الجديد لابد أن تتخللها العديد من المعارك، والسعي إلي عدم فقدان زمام

المبادرة فى مواجهة قوي الثورة المضادة الكامنة فى كل مؤسسات الدولة، حسبما جاء فى التقرير .

وشدد تقرير اللجنة القيادية للحزب الشيوعى المصرى على أهمية منح الفرصة للجماهير في هذه المعارك لتدرك من خلال تجربتها الذاتية مدي صدق القرارات والوعود التي تقدم لها بعد اختبارها علي أرض الواقع حتي لا تتسع المسافة بين الطليعة والجماهير، حسبما أفاد التقرير.

وحدد تقرير اللجنة القيادية للحزب فى ان من بين أهم أهداف " الشيوعى المصرى" فى الفترة المقبلة هو إقرار وثيقة المبادئ الدستورية الحاكمة وأسس تشكيل الجمعية التأسيسية التي تتوافق عليها القوي السياسية والعمل علي إصدارها فى إعلان دستوري ملزم أو استفتاء الشعب عليها قبل الانتخابات النيابية القادمة .

أهم الاخبار