رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محاميا طنطا يطالبان رجال القضاء بـ"التطهر"

الشارع السياسي

الأربعاء, 27 يوليو 2011 20:12
كتب- صلاح شرابي:

في أول تصريح له عقب قرار النائب العام المستشار عبد المجيد محمود بوقف تنفيذ العقوبة، قدم إيهاب ساعي الدين محامي طنطا الذي قضي 18 شهرا في قضية الاعتداء علي باسم أبو

الروس

مدير نيابة طنطا مع زميله مصطفي فتوح، الشكر لجميع محامي مصر الذين وقفوا معه خلال الأزمة التي تعود أحداثها إلي سبتمبر الماضي فيما عرفت بـأزمة"المحامين- القضاء".

وقال ساعي الدين إنه هدد أول أمس باللجوء إلي المحكمة الجنائية الدولية لإعادة التحقيق في القضية، وهو ما جعل حمدي خليفة نقيب المحامين السابق ومحمد طوسون ومنتصر الزيات أعضاء مجلس النقابة بتقديم طلب للنائب العام لإنهاء القضية.

وأضاف ساعي الدين أنه تلقي اتصالا تليفونيا في الرابعة من عصر اليوم- الأربعاء - من المستشار عادل السعيد

المتحدث الرسمي باسم النيابة العامة للإفادة بإنهاء القضية.

واختتم محامي طنطا تصريحاته قائلا" أشكر محامي مصر علي وقفتهم معي ومازلت مصرا علي أن القضاء المصري عليه أن يتطهر مما ارتكبه في حق المحامين في طنطا خلال الأزمة والتي كانت ومازالت صفحة سوداء في تاريخ القضاء المصري لم تطو حتي الآن".

ومن جهته أعرب مصطفي فتوح عن سعادته البالغة بالخبر الذي تلقاه من المستشار عادل السعيد

مقدما الشكر له وللمحامين الذين وقفوا معه خلال أزمته.

 

 

 

أهم الاخبار