سفير إيرانى: ثورة مصر أنجح من إيران

الشارع السياسي

الأربعاء, 27 يوليو 2011 16:10
كتب- محمود السويفى ومنار سالم:

قال السفير مجتبى أمانى، رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية بالقاهرة، إن المساعدات الخارجية التى تأتى لمصر ليست هدايا أو منحا بل إن لها أهدافا ومصالح، خاصة المساعدات الأمريكية،

حيث إن كل بلد يدفع أموالا لمصر يهدف لمصلحته الخاصة فقط ، فأمريكا تساعد مصر لكى تصدر الغاز لإسرائيل.

وأضاف أمانى ،خلال الندوة التى عقدت بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية حول"العلاقات المصرية الإيرانية" اليوم الاربعاء، أن المصريين كانوا أنجح فى ثورتهم من الإيرانيين ،فثورة مصر قضت على رأس الحكم فى 18 يوما فقط فى حين استغرق الأمر فى إيران ما

يزيد على السنة .

وعن موقف إيران من الثورة السورية قال: " إننا ننظرإلى سوريا كبلد مقاومة، لذا أيدنا ثورة مصر وتونس أما سوريا فلها وضع خاص، كما أننا لا نرى ضرورة التغيير فى سوريا ".

وأشار أمانى إلى أن مشكلة إيران هى وجود عشرات الآلاف من الايرانيين أعداء للدولة ويعملون لصالح أجندات خارجية ، وانتقد كذلك قناة العربية لبثها صورا قديمة وأرشيفية لقمع النظام الايرانى للمعارضة على أنها صور حديثة.

كما أشاد بالعلاقات التاريخية بين مصر وإيران إلا أنها شهدت جفاء بعد السلام المصرى لاسرائيل أيام السادات، ولكن بعد الثورة المصرية نتمنى أن تعود العلاقات أفضل- هكذا قال رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية بالقاهرة.

وأشار إلى أن المصريين خدعوا بكلمة المد الشيعي ..وتساءل هل المصريون ضعفاء فى العقيدة لدرجة أن يأتى شخص يتكلم الفارسية يغير عقيدتهم بكل سهولة ؟ ، وأضاف، إيران لاتسعى لنشر المذهب الشيعى بحسب تعليمات سماحة القائد – وهو أعلى مرجع دينى إيرانى – وتحدى أن يكون المصريون قد رأوا أى فرد إيرانى يدعو للمذهب الشيعى فى مصر ، مضيفاً "علاقتنا بأهل السنة جيدة، كما اننا نحترم رموزهم، ولذلك أصدر سماحة القائد فتوى بعدم سب أى من موز السنة".

 

أهم الاخبار