رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حول انقطاع الكهرباء

"الوفد" تنشر تفاصيل تقرير لجنة خبراء المركزي للمحاسبات

الشارع السياسي

السبت, 30 أغسطس 2014 05:59
الوفد تنشر تفاصيل تقرير لجنة خبراء المركزي للمحاسبات
كتبت - إيمان إبراهيم:

كشفت مصادر مطلعة داخل الجهاز المركزي للمحاسبات لـ «الوفد» تفاصيل تقرير لجنة الخبراء بالجهاز حول أزمة انقطاع التيار الكهربائي.

أكد التقرير أن العيوب الفنية والتصميمية في المحطات الحديثة التي دخلت الخدمة في عامي 2011 و2012 هي السبب الرئيسي للأزمة.
أشار التقرير إلي تقادم محطات انتاج الكهرباء التي يعود انشاء بعضها إلي عام 1960 بجانب عدم تلبية احتياجات قطاع الكهرباء من الوقود، وأكد التقرير أن من بين المحطات القديمة محطة خزان اسوان التي يعود تاريخ إنشائها إلي عام 1960 وهناك أيضاً محطة انشئت منذ 20 عاماً، بما يعادل 40٪ من اجمالي المحطات بقدرة «11984»

ميجاوات.
وشدد الخبراء علي ان ثانية المشاكل التي تؤثر بالسلب علي انتاج الكهرباء وتؤدي للانقطاع المتكرر للتيار هي انخفاض انتاجية بعض المحطات من عام لآخر حيث أظهر التقرير السنوي للشركة القابضة لكهرباء مصر انخفاض انتاجية بعض المحطات بقيم تتراوح بين ألف وألف وخمسمائة ميجاوات ومن أمثلة ذلك محطة شمال القاهرة المركبة والتي انخفضت في 2011/2012 من «10432» ميجاوات إلي 9047 في عام 2013 ومحطة التبين التجارية والتي انخفضت من «4276» إلي «3014» وعتاقة التجارية من «4260» إلي
«3028» ميجاوات والشباب الجديدة من «6013» إلي «4913» والنوبارية المركبة «11169» إلي «10555» وسيدي كرير المركبة من «5461» إلي «4782» والكريمات من «5072» إلي «3991» ومحطة جنوب القاهرة المركبة انخفضت إنتاجيتها خلال نفس الفترة من «2681» إلي «1668» ميجاوات.
وأظهر التقرير وجود نقص في كمية الوقود اليومي بلغ ذروته في شهر يونيو 2013 وبلغ 12.2 مليون متر مكعب يومياً الأمر الذي اثر بالسلب علي كمية الطاقة المولدة ومتوسط الاجمالي بينما بلغ أقصي حمل مفصول 61450 ميجاوات خلال شهر مايو 2013.
ورصد الخبراء أن السبب الخامس لأزمة الكهرباء يرجع لعدم الالتزام ببرامج الصيانة المخططة حيث كشفت البيانات الواردة عدم الالتزام ببرامج الصيانة المخططة سواء الدورية او العمرات المتوسطة مما أدي لأثار سلبية علي أداء المحطات وكذا كفاءة استخدام الوقود.
 

أهم الاخبار