رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجيش يحمي مجلسي الشعب والوزراء

الشارع السياسي

السبت, 09 يوليو 2011 12:06
كتب - محمود غلاب:


فرضت القوات المسلحة حراسة مشددة على مجلسي الشعب والوزراء لمواجهة التهديدات التي تلقتها الحكومة باقتحامهما. تم تدعيم حرس وزارة الداخلية بأفراد وضباط من القوات المسلحة وتم إغلاق جميع أبواب مجلسي الشعب والشوري ومجلس الوزراء وتخصيص باب رقم 4 في مجلس الشعب المواجه لوزارة الصحة لدخول وخروج العاملين فقط من خلال بطاقات

الرقم القومي.

وضعت القوات المسلحة عدداً من الدبابات والمدرعات في أهبة الاستعداد علي الأبواب الرئيسية بشارع القصر العيني داخل مجلسي الشعب والوزراء وتم منع الجمهور من الاقتراب من الأسوار.

وطلب المجلس الأعلي للقوات المسلحة من الأمانة العامة لمجلسي الشعب والوزراء تسليم المبني للجيش بعد

ثلاثة أشهر من تسليمهما لقيادة المجلسين عقب الأحداث التي مرت بالبلاد منذ 25 يناير حتي صدور قرار بحل مجلسي الشعب والشوري.

وتم توزيع حرس مجلس الشعب علي المكاتب الرئيسية منها رئيس المجلس والأمين العام وقاعة الجلسات وتأمين المنشآت الحيوية داخل المجلس مثل فرع بنك مصر والمطبعة ومكاتب مصر للطيران والشهر العقاري.

كما قررت الأمانة العامة بمجلس الشعب تعديل جدول حضور وانصراف العاملين وتقسيمهم إلي مجموعات لمنع التكدس داخل المبني.

 

 

أهم الاخبار