عبد النور: مهتمون بزيارة "الشعبي"

الشارع السياسي

الأربعاء, 22 ديسمبر 2010 15:10
كتب: احمد أبوحجر


زار حزب الوفد اليوم الأربعاء 22 ديسمبر وفد من اللجنة التأسيسية للبرلمان الشعبي يضم كلا من حمدين صباحى – مصطفى بكرى – جورج اسحاق – سعد عبود – د. محمد البلتاجى – علاء عبد المنعم.

وقال منير فخرى عبد النور أن قيادات الحزب استمعت باهتمام لما طرحه أعضاء اللجنة التأسيسية للبرلمان الشعبى بشأن طلبهم دعم الوفد لفكرة هذا البرلمان وكذلك طلبهم أن يستضيف حزب الوفد اجتماعات البرلمان الشعبى.

وأوضح عبد النور أن د. السيد البدوى وقيادات الحزب الذين حضروا الاجتماع قرروا طرح هذا الطلب على مؤسسات الوفد التى تملك

وحدها اتخاذ قرار فى هذا الشأن.

حضر اللقاء من قيادات الوفد فؤاد بدراوي نائب رئيس الحزب، والمستشار مصطفي الطويل الرئيس الشرفي للوفد، ومنير فخري عبدالنور سكرتير عام الحزب، والدكتور علي السلمي مساعد رئيس الحزب.. ورئيس وزراء حكومة الظل الوفدية، وعبدالفتاح نصير أمين صندوق الحزب، وأحمد عوده عضو الهيئة العليا، والنائب السابق مصطفي الجندي.

وقال علاء عبدالمنعم المتحدث الإعلامي باسم البرلمان الشعبي، إن قيادات البرلمان نقلت رغبتها لقيادات الوفد في إستضافة الحزب لجلسات ومناقشات اللجنة

التأسيسية له.

وأضاف "عبدالمنعم" خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب اللقاء، أن هناك ترحيباً مبدئياً من الوفد باستضافة البرلمان، موضحاً أن القرار النهائي سيبحثه المكتب التنفيذي للوفد خلال الأسبوع المقبل، ثم دعوة الهيئة العليا للحزب للانعقاد لاتخاذ قرار نهائي، مشيراً لاتفاق قيادات الجانبين علي مبادئ أساسية بين القوي الوطنية منها الديمقراطية والعدل الإجتماعي، وإقامة الدولة المدنية القائمة علي أسس المواطنة وإستقلال القرار الوطني.

وأوضح "عبدالمنعم" أن العمود الفقري للبرلمان الشعبي سيرتكز علي أغلبية من النواب السابقين بمجلس الشعب، بالإضافة لنواب اعتباريين من الخبرات القانونية والشخصيات العامة المشهود لها بالنزاهة والوطنية، مشيراً إلي أن تشكيل البرلمان وآليات عمله محل بحث جميع القوي الوطنية المشاركة في البرلمان حتي يتم التوصل لرأي واحد.

شاهد فيديو


أهم الاخبار