رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاشتراكي يترك الحرية لأعضائه للاختيار بين المرشحين

الشارع السياسي

الأربعاء, 14 مايو 2014 15:37
الاشتراكي يترك الحرية لأعضائه للاختيار بين المرشحينصباحى والسيسي
كتب – أحمد شوقى :

قال أحمد بلال القيادى باتحاد الشباب الاشتراكى, إن الوطن يمر فى هذه المرحلة بلحظات حاسمة فى تاريخه, بعدما أسقط الشعب حكم جماعة الإخوان بمساندة قواته المسلحة.

وأضاف بلال أثناء إلقائه بيانا باسم "الحزب الاشتراكى المصرى" لإعلان موقف الحزب من مرشحى رئاسة الجمهورية, خلال مؤتمر "مصر التى تنتظر الرئيس.. برنامج للرئيس القادم", الذى ينظمه الحزب الاشتراكى المصرى, بمقره بوسط القاهرة, أن جماعة الإخوان الإرهابية تحاول عبر حلفائها الإقليميين المتمثلين فى قطر وتركيا والتنظيمات الإرهابية فى المنطقة, وعبر حلفائها الدوليين المتمثلين فى الرأسمالية والصهيونية العالمية, كسر إرادة الشعب المصرى الذى خرج ضد حكمها الفاشى فى ثورة 30 يونيو.
وأوضح القيادى باتحاد الشباب الاشتراكى, أن جماعة الإخوان الإرهابية تُصر على وضع الوطن رهن أحلامها, التى

تتجاهل فيها فكرة القومية وفكرة سيادة الشعب المصرى.
وتابع: "إننا وبينما يمر الوطن بهذه اللحظات الحاسمة, وبينما يتجه شعبنا نحو استحقاق ديمقراطى, نؤكد ضرورة وحدة الشعب المصرى, أمام المؤامرات التى تستهدفه, وفى نفس الوقت نؤكد على ضرورة وحدة الكادحين من هذا الشعب, ونؤكد أنه لا مستقبل لأى سلطة لا تنحاز لعمال وفلاحين وكافة فقراء هذا الوطن".
وفيما يتعلق بموقف الحزب من مرشحى الرئاسة, أشار بلال إلى أن الحزب الاشتراكى المصرى يقف أمام مرشحين, أدى كل منهما واجبه نحو وطنه فى المكان الموجود فيه, مؤكداً أنهم يُكِنون الاحترام لكلا المرشحين, حتى ولو تباينت آراء أعضاء الحزب
على من هو الأقدر على قيادة هذه المرحلة فى تاريخ الوطن, تاركاً حرية دعم أحد مرشحى الرئاسة لأعضاء الحزب, كل حسب تقديره.
وأكد أن الحزب الاشتراكى المصرى ترك الحرية لأعضائه لاختيار من يشاءون فى الانتخابات الرئاسية, ملزمين أنفسهم بميثاق شرف يكفل لأى عضو بالحزب, الدعاية للمرشح الذى يراه الأصلح دون تشويه للمرشح الآخر, على أن يكون الحزب فى النهاية فى خندق الشعب وبعيداً عن أى سلطة فاسدة ومستبدة أو منحازة ضد فقراء الشعب.
وفى نهاية المؤتمر قال عمرو عزت عضو المكتب التنفيذى لاتحاد الشباب الإشتراكى, أنه يؤيد المرشح الرئاسى عبد الفتاح السيسي, باعتباره رجل المرحلة والأقدر على قيادة الدولة, فى ظل الظرف التاريخى الراهن الذى تمر به البلاد.
وأرجع عزت فى تصريحات لـ"بوابة الوفد", سبب موقفه, إلى أن المشير عبد الفتاح السيسي هو ابن الدولة المصرية والمؤسسة العسكرية المصرية, مؤكداً أنه يرى من خلال أحاديثه, أنه ينحاز للمواطن المصرى والدولة المصرية على حد سواء.

أهم الاخبار