رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حسني:كنت مع مجموعة المشير ضد التوريث

الشارع السياسي

الثلاثاء, 05 يوليو 2011 09:43
كتبت – رشا حمدي:

فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق

قال فاروق حسني وزير الثقافة الأسبق إن الرئيس السابق مبارك حدثه تليفونيا يوم جمعة الغضب في 28 يناير يسأله عن أخبار معرض الكتاب ويطلب منه فتحه , رغم أنه كان متجها لتقديم استقالته في الغد بعد طلب مبارك من الحكومة تقديم استقالتها في خطابه الأول تعليقا علي أحداث 25 يناير.

وأضاف - في مقابلة مع الاعلامي عمرو الليثي علي قناة "التحرير"

في برنامج "في الميدان" – انه رد علي الرئيس بأن الناشرين تركوا المعرض ولن يرضوا بالعودة مرة أخري , مشيرا الي أنه شعر أن الرئيس ليس لديه رؤية واضحة عما يحدث في البلد من ثورة خاصة وأنه علي علم بأن الرئيس كان لا يقرأ أبدا صحف المعارضة ولا يشاهد
إلا التليفزيون المصري.

وأكد أن جمال مبارك في السنوات الاخيرة كان هو صاحب الرؤية والمتحكم في القرارات السياسية موضحا انه لم يكن يوما من مجموعة جمال بالعكس كان من مجموعة المشير حسين طنطاوي الذي كان متبرما جدا من حال البلد وكان يقف ضد التوريث وكان دائما يقول إن جمال وشلته "هيودوا البلد في داهية".

وأوضح انه لم يخف من دعوة جهاز الكسب غير المشروع للتحقيق لأنه الوحيد الذي لم يشارك في الفساد السياسي لمصر بالعكس كان الداعم والجانب الايجابي الوحيد للنظام.

 

 

 

 

أهم الاخبار