حرب كلامية بين المسلمانى و«حماس»

الشارع السياسي

الخميس, 17 أبريل 2014 16:34
حرب كلامية بين المسلمانى و«حماس»أحمد المسلمانى
كتب - ناصر عبدالمجيد:

اندلعت حرب كلامية بين أحمد المسلمانى المستشار الإعلامى لرئيس الجمهورية وحركة حماس بسبب مقاله الذى حمل عنوان: «حماس والإخوان، حان وقت الانفصال»، حيث اتهمته الحركة بالتدخل فى الشئون الداخلية الفلسطينية.

ورد المسلمانى مؤكداً أن القضية الفلسطينية وأطرافها ليست شأنا داخليا، بل هى شأن يهم العالم العربى والإسلامى بكامله. ونفى المسلمانى - فى تصريحات صحفية - أن تكون تصريحاته التى جاءت فى سياق مقال نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط الثلاثاء الماضى بعنوان «حماس والإخوان، حان وقت الانفصال» تحريضا ضد حماس وقيادتها التاريخية، ذلك أنها جاءت فى مجملها على هيئة رسالة إلى خالد مشعل زعيم الحركة، ولم تحمل أية إساءة أو

تحريض، بل جاءت نصائح مخلصة لأجل الحركة والدولة معا.
وقال المسلمانى «تمنيت أن تأخذ حماس ما ذكرته بشأن الإصلاح السياسى والفكرى للحركة على نحو جاد، وأن تدرك حجم التحديات التى تواجه القضية الفلسطينية من الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على المسجد الأقصى، إلى كارثة المستوطنات ويهودية الدولة، فى وقت انهارت فيه جيوش عربية، وليس من الوطنية أو المسئولية أن تبقى المعركة بين الأطراف الفلسطينية لا بينها وبين إسرائيل».
وكانت حركة حماس قد استنكرت تصريحات أحمد المسلمانى بشأن الحركة والوضع فى فلسطين، حيث قال المتحدث باسم حماس فوزى برهوم إن المسلمانى يتدخل فى الشأن الفلسطينى الداخلى وشئون الحركة، ويحرض على حماس وقياداتها التاريخية.

أهم الاخبار