رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النيابة تواصل تحقيقاتها مع خلية "بيت المقدس"

4 متهمين اعترفوا بحيازة متفجرات

4 متهمين اعترفوا بحيازة متفجرات أرشيفية
كتب - ممدوح حسن:

واصلت  نيابة أمن الدولة العليا، أمس، تحقيقاتها مع  8 من أعضاء جماعة أنصار بيت المقدس الذين تم القبض عليهم فى حملة أمنية بمحافظة القليوبية

الخميس الماضى، لاتهامهم بقتل ضابطين بالقوات المسلحة والانضمام لجماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة ومنعها من ممارسة عملها واعتناق أفكار تكفر الحاكم وتوجب محاربته والتخطيط لتنفيذ تفجيري مديريتي أمن الدقهلية والقاهرة.
حضر المتهمون إلى النيابة فى الرابعة فجرا وسط حراسة أمنية مشددة ، تتقدمها سيارة خاصة لكشف القنابل وسيارتا أمن مركزي ثم نقلوا إلى حجز النيابة الداخلي قبل التحقيق معهم، بعدها تم ادخالهم الى غرف التحقيق حيث واجههم أعضاء النيابة بالتهم المنسوبة اليهم ومحضر تحريات جهاز الأمن الوطني والذي نسب إليهم حيازة أسلحة ومتفجرات من بينها 4 بنادق آلية، وطبنجة عيار 9 مل، وكمية من الذخائر، و4 أحزمة ناسفة، و5 عبوات ناسفة معدة للتفجير و5 براميل كبيرة الحجم بداخلهم مادة c4 شديدة الانفجار

وبرميلان بداخلهما مادة TNT شديدة الانفجار و10 براميل تحوى مادة نترات الأمونيا وعبوتان بداخلهما مادة تفجيرية ومجموعة كبيرة من الماسكات والتليفونات المحمولة مجهزة بدوائر تفجير وسيارة «ميتسوبيشى لانسر» فضية اللون، تبين أن لونها الأصلى أسود تحمل لوحاتها «ج.أ.ه.872» مبلغ بسرقتها بالإكراه من أمن القاهرة تم استخدامها في حادثى تفجير مديرية أمن القاهرة، والاعتداء على نقطة الشرطة العسكرية بمسطرد وسيارة ملاكى ماركة «سيات» بدون لوحات معدة للتجهيز بالمتفجرات، وسيارة ربع نقل ماركة إسوزو و دراجتين بخاريتين، واعترف 4 من المتهمين بحيازة المتفجرات فى حين أنكر آخرون، فقررت النيابة عرض المضبوطات على المعمل الجنائي لإعطاء تقرير تفصيلي بها.
وكانت نيابة أمن الدولة العليا باشراف المستشار تامر الفرجاني المحامي العام قد تسلمت امس تقرير المعاينة الأولي لمكان حادث قرية عرب شركس بالقليوبية والتي
قامت أيضاً برفع بصمات جثث الإرهابيين الذين لقوا مصرعهم خلال الاشتباكات مع قوات الأمن وتصويرهم للاستعلام عن هويتهم وتحديدها كما تمت معاينة مخزن المتفجرات السري الذي عثر عليه داخل المنزل والتحفظ على فوارغ الطلقات والأسلحة النارية وبراميل المواد المتفجرة ومتعلقات الإرهابيين لإرسالها للمعمل الجنائي لفحصها وإرسال تقرير شامل إلى الجهات والنيابات المختصة لتتولى التحقيق في الأحداث، كما تسلمت النيابة تقرير ادارة المفرقعات بوزارة الداخلية لمكان الحادث والذي تبين من خلاله أن كمية المتفجرات الموجودة فى المكان تعدت الثلاثة أطنان.
وكشفت التحريات عن أن سمير عبدالحكيم الذي لقي مصرعه خلال عملية مهاجمة وكر المتهمين كان اختصاصي تفجير السيارات التي يتم استخدامها في تنفيذ عمليات إرهابية وإعداد الأحزمة الناسفة والمتفجرات تمهيدًا لاستخدامها في عملياتهم التي تستهدف ترويع المواطنين.
وأضافت التحريات أنه تم رصد عملية تواصل عبر إيميل احد المتهمين وهو هشام على عشماوي بتكليف من جماعة أنصار بيت المقدس للخلية بتفجير مبنى مديرية أمن الاسماعيلية رداً على مقتل محمد السيد منصور الطوخي الشهير بأبوعبيدة ورسالة أخرى من قيادات التنظيم تهنئهم على مقتل الجنود بمسطرد، ومازالت النيابة تباشر التحقيقات معهم، أشرف على التحقيقات المستشار تامر الفرجاني المحامي العام الأول وتابعها المستشار خالد ضياء.

 

أهم الاخبار