رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أبو الفتوح: لنطهر الشرطة من الفاسدين

الشارع السياسي

الأربعاء, 29 يونيو 2011 10:24


استنكر د.عبد المنعم أبو الفتوح المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، التعاطى الأمنى الفج مع المشكلات السياسية، ومواجهته المطالب المشروعة لمتظاهرى أمس فى التحرير بالقمع والرصاص.

وطالب - فى بيان صحفى له حول ما يحدث الآن فى ميدان التحرير- بإقالة اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية فوراً لفشله فى

حفظ الأمن وتسببه فى انتشار البلطجية، وتعامله بعنف لا يليق مع أهالى الشهداء، قائلاً: "نشعر بمرارة أسر الشهداء من بطء التقاضى ونطالب بمحاكمة عادلة وعاجلة تتوافر فيها ضمانات واضحة".

ودعا المرشح المحتمل للرئاسة لتطهير جهاز الأمن ووزارة الداخلية

من العناصر الفاسدة والمتقاعسة عن أداء الواجب فى حفظ أمن المواطنين، والتحقيق مع المتورطين فى تجنيد البلطجية الذين رأيناهم يقذفون المواطنين بالحجارة جنباً إلى جنب ومن داخل صفوف الجنود، مع البدء فوراً فى تنفيذ مشروع ضم خريجى كلية الحقوق والشريعة إلى جهاز الشرطة، بعد إعطائهم دورات شرطية قصيرة، مع تفعيل دور اللجان الشعبية وتحجيم دور جهاز الأمن المركزى وإلغاء الأمن السياسى.

 

 

أهم الاخبار