رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رويترز: نفوذ مصر يتآكل لصالح قوى جديدة

الشارع السياسي

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 13:14
كتب: محمد ثروت


قالت وكالة "رويترز" للأنباء في تحليل إخباري: إن قوة مصر تراجعت بصورة حادة لمصلحة العديد من اللاعبين الجدد في منطقة الشرق الأوسط.

 

ربطت الوكالة بين فوز قطر بتنظيم نهائيات كأس العالم 2022، وبين حصول مصر على "صفر" في حملتها لاستضافة مونديال 2010، ونقلت عن مواطن مصري قوله عقب نهاية مباراة مصر وقطر الودية التي أقيمت في الدوحة مؤخرا وفاز بها المنتخب القطري: "لا تملك قطر تاريخ مصر، ولكنها تملك الرؤية

والمال والهدف لأن تكون دولة رائدة في المنطقة، وذلك على العكس من مصر التي لا تملك أي رؤية، ولديها مسئولون يسعون لتحقيق مصالحهم الشخصية".

وأضافت رويترز بقولها: إن مصر ربما لا تزال قوة كروية في القارة الأفريقية، حيث فازت ببطولة الأمم الأفريقية 3 مرات متتالية وتحتل المركز التاسع في تصنيف الفيفا، لكنها لا تستطيع الادعاء بانها تتصدر المشهد

السياسي والاقتصادي والثقافي في الشرق الأوسط.

وأشارت إلى أن دولا غير عربية في المنطقة مثل تركيا وإيران وإسرائيل تتفوق من ناحية النفوذ في الشرق الأوسط، بينما تتفوق السعودية والإمارات اقتصاديا، وحتى قطر أصبحت أكثر نفوذا من القاهرة في المجالين الدبلوماسي والرياضي.

وقالت رويترز: في القرن الحادي والعشرين تلاشى صوت مصر، الآن فإن إيران والسعودية وسوريا هم الذين يناقشون وسائل منع انزلاق لبنان إلى الفوضى، وإيران هي القوة الخارجية التي تدير الصراع في العراق، كما استضافت تركيا مفاوضات السلام بين سوريا وإسرائيل، وحتى قطر لعبت دورا في الوساطة السياسية في لبنان واليمن ودارفور.

أهم الاخبار