رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الديب:

مبارك أخطأ برفض طلب سليمان ضبط "نشطاء التمويل"

الشارع السياسي

الأربعاء, 29 يناير 2014 21:10
 مبارك أخطأ برفض طلب سليمان ضبط نشطاء التمويل
متابعات:

قال فريد الديب، محامى الرئيس الأسبق حسنى مبارك: إن "مبارك تنبأ بقفز جماعة الإخوان المسلمين على الثورة، والوقيعة التى مارسوها بين الشعب والحكومة".

وأضاف "الديب"، فى حواره لبرنامج "حزب الكنبة" على قناة "القاهرة والناس"، مساء الأربعاء، أن "من أخطاء الرئيس مبارك رفضه طلب اللواء عمر سليمان، رئيس المخابرات العامة الأسبق، بالقبض على النشطاء الممولين من الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى".

وأوضح "الديب" أن "مبارك تخلى عن المنصب مخالفة للدستور؛ لأن المسار الصحيح دستوريًا هو

تقديم استقالته لمجلس الشعب، وكلف المجلس الأعلى للقوات المسلحة بإدارة شئون البلاد، وهذا مخالف للدستور؛ لأنه بتخليه عن المنصب لم تعد له سلطة التكليف، وأول قرارات المجلس تعطيل الدستور وحل مجلس الشعب، وهذا مخالف لماهية التكليف بالإدارة".

وأكد أن "مبارك فى خطابه الأخير تنبأ بعبور مصر تلك المرحلة، وكان لديه الثقة فى الشعب المصرى الذى سيتماسك بعد المرور بتلك الأزمة ويتوحد

وهو ما يحدث الآن".

وشدد على أنه "كان يتوجب على اللجنة العليا للانتخابات إقصاء محمد مرسى من الانتخابات الرئاسية السابقة لأنه هارب من السجون المصرية»، مضيفًا أنه «يرفض محاولة البعض للزج بمبارك ومقارنته بمرسى، حيث إن الأيام أثبتت أن مبارك كان على حق، فضلا عن أنه لم يفتح فمه عندما نطق القاضى بالحكم عليه بعقوبة مشددة."

وأشار إلى أن "ما حدث فى مصر يوم 28 يناير مؤامرة دولية"، موضحًا أن "عنصر المفاجأة وعجز قوات الشرطة فى مواجهة هذا الهجوم المباغت وتعجيز الداخلية بسرقة الأسلحة، ومهاجمة السجون وحرق الأقسام أدت إلى إفشال محاولاتها للسيطرة على الأوضاع".

 

أهم الاخبار