أكد أن العبر بحسن إدارته للبلاد

الحريرى لـ"السيسى":لا تغتر فأنت بلا تاريخ

الشارع السياسي

الاثنين, 20 يناير 2014 18:44
الحريرى لـالسيسى:لا تغتر فأنت بلا تاريخ
متابعات

وجه أبو العز الحريرى، المرشح الرئاسى السابق، رسالة إلى الفريق أول عبدالفتاح السيسي، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، قال إنه يوجهها له ليس رفضًا أو كرهًا فيه، بل تنبيهًا إلى حقيقة لا يجب ألا يتغافل عنها.

وقال الحريري، فى بيان صحفى له اليوم: "ننبه ونحن على أبواب انتخابات رئاسية هى أقرب إلى التفويض منها إلى الانتخابات، وهى اختيارات الضرورة التى يلجأ إليها شعب فى حالنا بحثًا عن رأس له ظهر".

وأضاف "أى سلطة أو قوة يستند إليها السيسى فى مواجهة الإرهاب، فهى وضع استثنائى وسبب ومطلب خاص فى ظروف خاصة يجب ألا يغتر فيها، خاصة أن السيسى لم يظهر نتيجة تاريخ طويل من الكفاح والمواقف البطولية التصحيحية التى غالبًا ما يدفع أصحابها ثمنها، فالسيسى أعلن الموقف الاضطرارى للجيش الذى وجد نفسه أمام عصابة اغتصبت كل سلطات الدولة ومنها تفكيك الجيش لتحويله إلى ميلشيات إرهابية،

فلم يكن أمام الجيش إلا اتخاذ الموقف الذى عبر عنه".

وتابع الحريرى: "كان السيسي، اختير وزيرًا للدفاع وبالطبع كان من الممكن أن يكون غيره فى مكانه، وعزله لمحمد مرسى موقف اضطرارى حتمى للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، ولو لم يتخذه المجلس لانقلبت عليه القيادات الوسطى والجنود لأن الجيش الوطنى لا يفرط فى الوطن وجيشه".

وقال: "بشكل عام لا غبار على اختلاط الوطنية بالضرورة، فكلاهما يكمل الآخر وهو سبب له فى نفس الوقت، و(السيسي) لم يعبر عن موقف شخصى وإن كان هذا يشرفه بقدر ما عبر عن موقف مؤسسة الجيش وهى أداة وصانعة الدولة فى كل بلاد العالم".

وأضاف "الرجل (السيسي) لا نعرف له برنامجا يوضح رؤيته لواقع مصر وكيف يمكن النهوض بها من عثرتها فى المدى القصير والمتوسط

وطويل المدى وحماية الجيش للشعب من العدوان الخارجى والإرهاب الداخلى مهمة الجيش بالسيسى أو بغيره".

وأردف: "السيسى إن تم انتخابه لابد أن يدرك هذا وتبقى العبرة بصلاحية إدارة البلد فهى مسؤولية جماعية لمؤسسات الدولة ونجاح أى رئيس ببرنامجه وباقى مؤسسات السلطة معه من مجلس الوزراء ومجلس الشعب وباقى مكونات الدولة أحزاب وجامعات وإعلام وإدارة محلية ومواطنين".

وواصل: "الوطنية مرتبة ومسؤولية تعلو كل معداتها من مراتب ومسؤوليات وصدق مصطفى كامل إذ يقول (الوطنية شعور بالمسؤولية ينمو كلما كبرت هموم الوطن وعظمت مصائبه) ونحن ننبه السيسى لخطورة المتخلفين وحتى حسنى النية غير المدركين، فضلاً عن أصحاب المصالح الأنانية الذين يزيلون الظلم لكل مصلح يغفل عن مساوئهم وشرورهم".

وقال: "هذه نصيحة ممن عاش معارضا لكل فساد أو خطأ خلال حكم عبدالناصر، ومقاوم لكل خيانة وما أثقل ما تعرض الوطن لها خلال حكمى (السادات ومبارك) وخيانة مطلقة من المرشد وسكرتيره محمد مرسي".

وأضاف "الحريري": "الجنرال يعرف أن المسؤولية لا تعرف التحجج بعدم الدراية السابقة، فالجريمة أن يتولى الشخص مسؤولية لا يتقن إنجازها، وفى كل الأحوال نحن نتمنى للرئيس سواء كنت أنت أم غيرك كل التوفيق فالوطن مسؤولية وملك مشترك للجميع".

أهم الاخبار