زعزوع : تولى مصرى رئاسة منظمة خطوة إيجابية

الشارع السياسي

الاثنين, 20 يناير 2014 17:52
زعزوع : تولى مصرى رئاسة منظمة خطوة إيجابية وزير السياحة هشام زعزوع
متابعات

 قال وزير السياحة هشام زعزوع إن مصر تسير بخطى ثابتة نحو الاستقرار السياسى وما له من انعكاسات على الأنشطة الاقتصادية المختلفة وخاصة السياحة ، مضيفا أن فترة ما بعد ممارسة الاستحقاقات السياسية من إنتخابات رئاسية وبرلمانية ستشهد انفراجة مرتقبة فى القطاع السياحى .

جاء ذلك فى كلمته اليوم، الاثنين، أمام المؤتمر السنوى لمنظمة اليرومك ، وهى منظمة سياحية عالمية معنية بسياحة الحوافز – وذلك بحضور رئيس المنظمة والمدير التنفيذى للمنظمة كريم المنياوى وأعضاء مجلس إدارة المنظمة والرؤساء السابقين للمنظمة وقيادات وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة وإلهامى الزيات رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية ، ولفيف من كبار منظمى الرحلات والصحافة الأجنبية .
ورحب زعزوع بجميع أعضاء المنظمة قائلا إنه لمن دواعى سرورى أن ألتقى بكم فى فترة تشهد فيها مصر عرسا ديمقراطيا فيما بعد إقرار الدستور الجديد ، مضيفاً أن مصر مهما مرت بها من محن وكبوات ستظل شامخة رمزاً للحضارة والتاريخ ،

مشيرا إلى تفاؤله بتولى المصرى كريم المنباوى رئاسة منظمة اليرومك هذا العام وإقامة مؤتمرها السنوى فى القاهرة يعد خطوة داعمة للسياحة المصرية .
واستعرض زعزوع فى كلمته مساعى وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة فى الخروج من الكبوة التى انتابت القطاع السياحى ، قائلا "إننا نعمل من خلال خطة تحرك على كافة المحاور ، فقد نجح التنسيق بين الخارجية والسياحة فى تخفيف تحذيرات السفر إلى مصر ، مضيفاً بأنه تم عمل خطة ترويجية استهدفت السوق العربى تحت مسمى " وحشتونا " ، كما تم عمل مبادرة للسياحة الداخلية تحت مسمى " مصر فى قلوبنا" ، مشيرا إلى أن السياحة الأوربية تمثل 72 % من حجم السياحة الوافدة إلى مصر ، فى حين تمثل السياحة العربية 20%.
وأوضح أن مقاصدنا السياحية أمنة تماماً
فى الأقصر وأسوان وشرم الشيخ والغردقة وغيرها من المقاصد السياحية ، لافتا إلى أن وزارة السياحة استضافت العديد من الرحلات التعريفية لمنظمى الرحلات والخبراء الأمنيين الأجانب فى تلك المقاصد ، داعيا الحضور لتقييم الوضع بأنفسهم أثناء تواجدهم فى مصر بعيداً عما تروجه بعض وسائل الإعلام غير المحايدة عن الأوضاع فى مصر.
وأشار إلى خطة الوزارة فى استهداف أسواق غير تقليدية كالهند والصين وأن هناك تنسيق قائم مع الجهات المعنية لتسهيل الحصول على تأشيرات السفر، منوها عن علاقة الارتباط بين السياحة والطيران وأن هناك تواصلاً مع وزارة الطيران بشأن فتح خطوط طيران جديدة من شأنها دفع عجلة السياحة الوافدة إلى الأمام.
وأضاف وزير السياحة أن الوزارة تسعى لخلق ودعم أنماط سياحية غير تقليدية بجانب السياحة الشاطئية والثقافية ، فقد تم توقيع العديد من البروتوكولات لدعم السياحة الرياضية والثقافية وهناك اهتمام بسياحة الحوافز ، مشيرا إلى أننا نسعى للاستفادة من جميع الوسائل الاتصالية لأكبر المعارض العالمية فى دعم نمط سياحة الحوافز والمؤتمرات فى مصر ، وأن تنظيم المؤتمر السنوى لليرومك بالقاهرة خطوة هامة لتدريب الشركات والفنادق المصرية المهتمة بهذا النمط السياحى لمعرفة كافة الوسائل التسويقية والبيعية المستخدمة للوصول إلى الشريحة المستهدفة .

أهم الاخبار