مكى: السيسى "صديق ودود" وترك "مرسى" يسقط

الشارع السياسي

الأحد, 05 يناير 2014 20:26
مكى: السيسى صديق ودود وترك مرسى يسقط
كتب ـ رامي محسب:

وصف المستشار أحمد مكي، وزير العدل الأسبق، أن ما حدث في 30 يونيو و3 يوليو "انقلاب يحاول أخذ طعم الثورة".

وفي مداخلة هاتفية مع قناة "الجزيرة" قال إن القوات المسلحة لها النصيب الأكبر في تعديلات دستور2013، مؤكدًا أن "هذا يؤكد مفهوم الانقلاب، وأن ما وقع في 3 يوليو ليس ثورة".
وأوضح "مكي"، في برنامج "على مسؤوليتي"، على قناة "الجزيرة مباشر مصر"، مساء الأحد، أنه "تولى الوزارة 3 أغسطس، وقال لمجلس الوزراء في حضور الرئيس محمد مرسي

إننا سلطة تنفيذية ليست لها قوة".
ووصف "مكي" الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، بـ"الصديق والودود"، موضحًا أنه كان يطالبه دائمًا بمساندة الشرطة فترة حكم مرسي، و"ورد عليه أن القوات المسلحة عانت في حكم المجلس الأعلى نتيجة لفترة تواجده في الشارع".
وأكد "مكي" أن القوات المسلحة لم تتخل لحظة عن حكم مصر، وأنها قد تتوارى أحيانًا، ولكنها لم تغب عن السلطة، مشيرًا إلى أن المؤسسة العسكرية تركت نظام مرسي يسقط، ولم تساعده.

 

أهم الاخبار