رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المتحدث العسكرى :

الإرهابيون يستخدمون أسلوبًا خسيسًا ضد الجيش

الشارع السياسي

الاثنين, 23 ديسمبر 2013 18:22
الإرهابيون يستخدمون أسلوبًا خسيسًا ضد الجيشالعقيد أركان حرب أحمد محمد على المتحدث العسكرى
كتب- أبوزيد كمال الدين:

أكد العقيد أركان حرب أحمد محمد على المتحدث العسكرى أن الشعب المصرى شعب راقٍ وعبقرى بكل معانى الكلمة، والمعركة مستمرة ضد الإرهاب وهناك بعض التحديات يجب القبول بها.

وأضاف  خلال اللقاء التثقيفى الأول لشباب النوبة الذى نظمته وزارة الشباب أن الشعب لا يخاف ولا يخشى محاولات الترهيب، والشعب وراءه جيش وشرطة، قائلاً: "هنحمى المصريين وسنساهم فى حماية الاستفتاء على الدستور، وهناك إصرار على تأمين مصر فى كل مرحلة حتى الانتقال إلى الجمهورية الثانية التى ستنطلق من الحرية والديمقراطية.
وشدد المتحدث العسكرى على ضرورة أن يطمئن الشعب المصرى لأنه يملك خير أجناد الأرض والجيش ممثل لكل أسرة مصرية ، مؤكدا أن الله سبحانه وتعالى سيحفظ مصر وجيش مصر، ولاتوجد ثورة حقيقية تنتهى بالقضاء على جيش الدولة.
وحول العمليات العسكرية فى سيناء، أكد المتحدث العسكرى أن أمن أهالى سيناء فى رقبة القوات المسلحة، والجيش ملتزم تماما بتأمين أرواح وممتلكات أهل سيناء الشرفاء، مشيرا إلى أنه لا شىء يعوض دم الشهداء الذين يحاربون الإرهاب والقوات المسلحه قادرة على الفتك بالإرهابيين فى غضون ساعات، ولكنها تلتزم بأخلاقياتها حفاظا على أهل سيناء.
وأوضح أن الإرهابيين فى سيناء يعتمدون  على نوعية من القتال أساسها الخسة، مشيرا إلى أنه بعد 30 يونيو كان لابد من اتخاذ الفعل، وليس رد الفعل من قبل القوات المسلحة، مؤكدًا أن القوات المسلحة  تمكنت من ضبط 803 من العناصر الإجرامية، و183 فردًا من الإرهابيين بسيناء وكميات ضخمه من

الأسلحة والذخيرة وصواريخ جراد، مشيرا إلى أن نسبة العناصر الإرهابية غير المصرية تتجاوز 25% .
وأشار إلى أن أخطر الظواهر التى انتشرت مؤخرًا هى انتشار الأنفاق فى سيناء وتصدير الفكر التكفيري، مؤكدًا أن هناك مجموعة من العناصر التكفيرية فى السجون، الآن كانوا يعدون لتنفيذ أهدافهم مع العناصر الإجرامية التى تعمل فى الاتجار فى البشر والمخدرات وتبنى الفكر التكفيرى لممارسة العمل الإجرامي.

وقال استطاعت القوات المسلحه تدمير 786 نفقًا منذ اغسطس 2012 و 245 بيارة وقود "سولار وبنزين.
وأضاف المتحدث العسكرى أن الجنود فى سيناء تحرر مصر من الظلام والتكفير وهم شهداء عند الله"، قائلا: "نواجه الآن حربا غير تقليدية وجديدة من نوعها".
وأكد أن سيناء لها مكانتها مثل النوبة وكلنا قدمنا تضحيات حتى تبقى سيناء جزءًا من مصر ، مشيرا إلى أن  فكرة التخوين ليست موجودة بعد ثورة 30 يونيو وكل المطالب الخاصة بالنوبيين يتم دراستها، وهناك قيادات سيستمعون للمطالب وسوف يتخذون إجراءات سريعة لتنفيذها.
 

أهم الاخبار