رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صحيفة إثيوبية: القوافل الطبية المصرية تدعم العلاقات

الشارع السياسي

الجمعة, 17 يونيو 2011 11:19
أديس أبابا - أ ش أ:

أكدت صحيفة (العلم) الإثيوبية الأسبوعية أن زيارة القوافل الطبية المصرية إلى إثيوبيا تأتي في إطار العلاقات الأخوية التي تضرب بجذورها بين الشعبين الإثيوبي والمصري، مشيرة إلى أنها تهدف للمساهمة في جهود الحكومة الإثيوبية لخلق مجتمع يتمتع بالصحة ويساهم بكل طاقاته في الأنشطة الإنمائية الجارية في البلاد.

وقالت الصحيفة اليوم الجمعة - "إنه في إطار هذه الحملات الصحية للحكومة الإثيوبية يوجد في الوقت الراهن في البلاد طاقم طبي مصري يضم 19 عضوا بينهم أطباء متخصصون في العمليات الجراحية المعقدة والعادية، وكذلك ممرضات ومهندسون بالطب الحيوي متخصصون في صيانة المعدات الطبية".

ونقلت الصحيفة عن د.وائل الحلواني مدير عام القوافل الطبية بوزارة الصحة المصرية - الذي يرأس حاليا القافلة الطبية السابعة

- قوله "إن القافلة السابعة وصلت إلى البلاد يوم الاثنين الماضي لإجراء عمليات جراحية بمستشفيات (رأس دستا) بأديس أبابا و(بوشوفتو) في منطقة دبرزيت، و(ديل تشورا) في ديردوا".

وأضاف أن أغلب هذه العمليات الجراحية هي (الجراحة العامة، وأمراض النساء، والغدد الصماء)، مشيرا إلى أنه من المقرر أن يجرى برنامجا طبيا للأطباء الإثيوبيين على مكافحة العدوى والأمراض المعدية بمستشفى (أليرت) بأديس أبابا .

وأوضح الحلواني أن هناك اتفاقا بين وزارتي الصحة في البلدين على تنظيم دورات تدريبية قصيرة وطويلة الأمد للأطباء الإثيوبيين في مصر، حيث تستمر الدورة القصيرة أسبوعين في حين تستمر الدورة

الطويلة الأمد 4 أعوام، وتركز على إجراء عمليات جراحية في القلب والصدر، منوها إلى أن هناك 4 أطباء إثيوبيين يتابعون حاليا هذه الدورة التدريبية بمصر.

وأشار إلى أن هذه القوافل الطبية تلعب دورا كبيرا في تعزيز الروابط بين الشعبين الإثيوبي والمصري، معبرا عن إعجابه وتقديره للتعاون الذي تلاقيه القوافل الطبية من سلطات وشعب إثيوبيا .

وكانت القافلة الطبية السادسة قد اختتمت مهمتها في أديس أبابا في 3 يناير الماضي وأجرت خلالها 201 عملية جراحية في 4 مستشفيات ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للعمليات الجراحية التي أجرتها القوافل الطبية المصرية منذ بدء عملها في البلاد في ديسمبر 2009 إلى 716 عملية ذات مهارة كبيرة .

ويأتي إرسال هذه البعثات الطبية في إطار عمل القوافل الطبية الجديدة التي يجري إرسالها إلى إثيوبيا منذ عام 2009، وحتى نهاية العام الحالى، والتي تم الاتفاق عليها بين المسئولين الإثيوبيين ووزارة الصحة المصرية .

 

 

 

 

 

أهم الاخبار