رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سمالوط تواجه التيار الدينى

الشارع السياسي

الخميس, 16 يونيو 2011 17:37
المنيا - ناصر حاتم :

نظمت مدارس العهد الجديد بسمالوط أمس ندوة، عن التحرك الايجابى لمواجهة انتشار التيار الدينى فى مصر ومحاولة القفز على الثورة بحضور ما يقرب من ألف شخص

وتحدث كل من صلاح عدلى من الحزب الشيوعى المصرى ومحمد منير مجاهد مصريون ضد التمييز الدينى ود. عصام عبد الله استاذ الفلسفة بجامعة عين شمس بينما اعتذر عن الحضور فى اللحظات الاخيرة كل من د. عمروحمزاوى والمحامى ايهاب عادل رمزى عن
حزب المصريين الاحرار.

حذر صلاح عدلى من المادة الثانية من الدستور مؤكداً أنها استخدمت بشكل ميكافيلى فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية الاخيرة من قبل بعض الجماعات الدينية التى تريد العودة للوراء بمصر الى القرون الوسطى، مؤكدا على ضرورة تفعيل المواطنة وأن يكون الجميع متساوين فى الحقوق والواجبات بصرف النظر عن الانتماء الدينى.

وطالب د. محمد منير بتحالف وطنى موسع يضم الاحزاب المدنية والقوى اليساسية يرسخ سيادة القانون والالتزام بدستور مدنى تكون السيادة للشعب فيه وتحديد آليات بعينها لنقل السلطة وتوسيع المشاركة السياسية لتشمل كافة اطياف المجتمع .

و قال د. عصام عبد الله إن الدولة لعبت بورقة الدين على مدى الثلاثين سنة الماضية وعليها ان تكف باللعب على هذه الورقة حتى لانعود للخلف، مؤكدا أن التهميش السياسى على مدى كل تلك الاعوام الثلاثين مورث ضد كل القوى الفاعلة فى المجتمع بينما كانت القوى الدينية تعمل تحت الارض وهو ماندفع ثمنه الآن .

أهم الاخبار