الوطنية للتغيير:نرحب بطرد سفير تركيا من القاهرة

الشارع السياسي

الأحد, 24 نوفمبر 2013 16:47
الوطنية للتغيير:نرحب بطرد سفير تركيا من القاهرة
متابعات:

أكدت الجمعية الوطنية للتغيير ترحيبها بقرار الحكومة استبعاد السفير التركي من القاهرة ردا على تدخل الحكومة التركية

المتكرر في الشئون الداخلية المصرية ، ومعاداتها لثورة 30 يونيو، ودعمها وتورطها في المخططات الإرهابية التي يدبرها التنظيم الدولي للإخوان ضد الدولة المصرية.
ورأت الجمعية الوطنية للتغيير في بيان اليوم أنه بالرغم من أن قرار استبعاد السفير التركي تأخر كثيراً ، إلا أنه جاء محققاً لأهم أهداف ثورة
30 يونيو ، وهو استقلال القرار الوطني ، وعودة مصر إلى ممارسة دورهاالمحوري في المنطقة

والعالم.
وفي هذا الإطار ، طالبت الجمعية بضرورة حشد الجهود الشعبية المصرية
والعربية لمقاطعة السلع والمنتجات والمسلسلات والسياحة التركية ، حتى
تتوقف حكومة أنقرة عن حربها القذرة ضد مصر وإرادة شعبها.كما طالبت بالعمل على محاصرة حكومة أردوغان الإخواني سياسيا واقتصادياودبلوماسيا ، وذلك من خلال مواصلة العمل على تعزيز علاقات مصر مع روسيا والصين والهند ، واستئناف العلاقات مع سوريا وايران وهو ما سيؤدي الى عزل حكومة أنقرة
وسقوطها كما سقط نظام الإخوان الإرهابي في مصرحسب البيان .
وأشارت الجمعية الوطنية للتغيير إلى ثقتها في قدرة الشعب المصري الذي
أسقط مشروع الشرق الاوسط الجديد الامريكي في المنطقة ، على إحباط
المؤامرات التي يدبرها التنظيم الدولي للإخوان ضد مصر بدعم من تركيا
والنظام القطري العميل ، بل إن إرادة المصريين سوف تسقط نظام أردوغان الإخواني في نهاية المطاف.
وجددت الجمعية مطالبتها للحكومة المصرية بأن تعلن فوراً عن أنها تعتبر
جماعة الإخوان تنظيماً إرهابياً دوليا وتحظر الإنتماء اليه في الداخل
والخارج ، مع اعتبار من يدعم هذا التنظيم أو يتعامل معه داعما للإرهاب ،
فضلا عن الإسراع بحل الجماعة ومصادرة شركاتها واموالها في مصر حسب قول البيان.

أهم الاخبار