صور..فهمى: اتفاق مصرى روسى على التعاون الاقتصادى

الشارع السياسي

الخميس, 14 نوفمبر 2013 10:26
صور..فهمى: اتفاق مصرى روسى على التعاون الاقتصادىفهمي ولافروف
كتبت - سحر ضياء الدين:

أكد وزير الخارجية نبيل فهمي أنه تم الاتفاق مع سيرجى لافروف  وزير الخارجية الروسى على أن يكون هناك تعاون اقتصادي وتنموي يرتبط بالبنية الأساسية وهناك تعاون في مجال توسيع التجارة والاستثمار ونتطلع لمزيد من التعاون.

وقال فهمي "إن توطيد العلاقات مع روسيا ليس بديلا لأحد، موضحا أن وزن روسيا أكبر من أن تكون بديلة لأحد"، وزيارة الوزراء الروس إلى مصر هي خطوة إضافية في تنشيط العلاقات مع موسكو.

مضيفا أن مصر تتطلع لعلاقات قوية ومستمرة مع روسيا وإعادة تنشيطها لثقل دورها في الشرق الأوسط، مضيفا أنه "سيكون للتعاون مردود إيجابي على الأمن الإقليمية".

وأشار فهمي إلى أن التحرك المصري لا يتم كرد فعل وإنما يتحرك في إطار استراتيجي واضح يعتمد على ضمان تنوع الخيارات المصرية الذي يعتبر مطلب الشعب ونشهد اليوم زيارة تاريخية وهي الأولى من نوعها في تاريخ العلاقات الحديث.

وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي أمس، "إن ترتيب الزيارة

في هذا التوقيت تأتي لتطلع مصر لتعاون مثمر مع الصديق الروسي في مجالات متعددة لأهمية روسيا في الساحة الدولية وطبيعة العلاقات المستمرة والممتدة وأؤكد أنها مستمرة عبر سنين طويلة".

وأكد فهمي على أن "اجتماع اليوم تناول عدد من القضايا الدولية والإقليمية وعدد من الموضوعات والقضايا الثنائية بين البلدين وعلى المستوى الدولي والإقليمي وتناولنا الوضع في سوريا وما يبذل من جهد وأسلوب التحرك لعقد مؤتمر جنيف 2 وتناولنا عملية السلام في الشرق الأوسط وبالتحديد المسار الفلسطيني الإسرائيلي والجهد المبذول من الولايات المتحدة لتنظيم المفاوضات بينهما".

وذكر فهمي أنه أعرب عن أهمية الوصول لحل للنزاع بين فلسطين وإسرائيل واستغلال فرصة التفاوض وأعرب عن القلق الشديد من الممارسات التي تعكر صفو المفاوضات.

وأوضح فهمي أنه تناول قضايا أخرى وهي دول الجوار بالنسبة لمصر والأوضاع

في إفريقيا وتناولنا قضايا تتعلق بالأمن الدولي وكيفية إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل.

وأعلن أن هناك اتفاقا بين الجانبين على أهمية عقد اللجنة الوزارية المشتركة ويتم التمهيد لذلك من خلال لجنة على مستوى الخبراء.

ومن جانبه أكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، استعداد بلاده لمساعدة مصر في المجالات كافة التي تريدها مصر ومستعدون لأي مقترحات تعمل على تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية، وناقشنا بالتفصيل آفاق التعاون العسكري والفني في الفترة المقبلة تزامنا مع لقاء وزير الدفاع الروسي مع نظيره المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي.

وقال لافروف في المؤتمر الصحفي "اتفقنا على تطوير مجال السياحة ورفع الطوارئ بالأمس يساعد على استئناف السياحة الروسية، وندعم مصر لإيجاد حل توفيق الأمن في سيناء".

وأشار لافروف في مصلحة روسيا أن تبقى مصر ذات دولة مستقرة وذات استقرار متطور وأداء حكومي فعال، موضحا أن مصر ليست دولة رائدة في الشرق الأوسط وإنما دولة صديقة تربطها علاقات منذ سنين، وأن المباحثات كانت استمرار لزيارة نبيل فهمي في موسكو في 16 سبتمر الماضي وتناولنا الوضع في مصر.

واعتبر لافروف زيارته وزيارة وزير الدفاع الروسي إلى القاهرة تؤكد أهمية رغبة روسيا في توطيد العلاقات المصرية الروسية.

 

 

أهم الاخبار