رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة لبنانية حول قواتنا المسلحة:

الجيش لن يكون محايدًا أمام احتمالات حرب أهلية

الشارع السياسي

الثلاثاء, 01 أكتوبر 2013 10:36
الجيش لن يكون محايدًا أمام احتمالات حرب أهلية
وكالات:

أكدت دراسة لبنانية أن الجيش المصري بتكوينه الاجتماعي وعقيدته الوطنية وتاريخه منذ محمد علي باشا ثم أحمد عرابي وصولًا إلى اليوم، لا يستطيع الوقوف على الحياد أمام احتمالات الحرب الأهلية" .

جاء ذلك في ورقة للباحث اللبناني محمد حسين شمس الدين طرحها خلال حلقة نقاشية لمركز "تطوير للدراسات" حول "الحالة المصرية في سياق تحولات الربيع العربي" في مقره في بيروت.
وأشارت الورقة إلى "خصوصية واشكالات الحالة المصرية لا سيما الثورة الثانية" ، لافتة الى "دور الجيش في مرحلة اسقاط حكم

مبارك ثم اسقاط حكم الاخوان" .
وتركز النقاش حول "تكوين الجيش المصري الذي شكل منذ عهد بعيد الضلع الثالث من اضلاع مثلث " الدولة العميقة" في مصر وهو : القضاء - الازهر- الجيش. ولا يستطيع اي نظام حكم ان يصمد امام توافق هذه الاضلاع الثلاثة ( وهو التوافق الذي حصل) فكيف إذا تعزز هذا التوافق بتأييد شعبي غير مسبوق".
وتحدثت الورقة ايضا عن "مسألة تجربة الاخوان الاخيرة وانعكاس
هذه التجربة على مستقبل الاسلام السياسي في مصر والمنطقة"، مشيرة الى ان "المشكلة نشأت من اداء الاخوان خلال سنة واحدة من حكمهم ، فقد عملوا بصورة منهجية وفجة على ما سمي " اخونة" الدولة اي محاولة الاستيلاءالمباشر على كل فواصلها، وفي هذا السياق دخلوا في مواجهة حادة مع اضلاع الدولة العميقة الثلاثة: الجيش - الأزهر - القضاء" .
وخلصت الورقة إلى "أن الفشل الذريع لتجربة الاخوان في مصر(تجربة التنظيم الام للاسلام السياسي في المنطقة العربية وفي البلد الاعظم شأنا في المنطقة نفسها)، سيكون له اثر الفجيعة على كل مشروع الاسلام السياسي، باعتبار ان تجربتهم كانت الفرصة الكبرى التي اتيحت لهم وفشلت" .

أهم الاخبار