رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بديع يلمّح لفصل أبو الفتوح

الشارع السياسي

الأربعاء, 08 يونيو 2011 10:19
سوهاج - أ ش أ:


أكد د.محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين أن الجماعة لن ترشح أى عضو منها فى انتخابات الرئاسة ولن تدعم أى عضو يخالف القرار ويرشح نفسه للرئاسة، وعلى من يخالف القرار أن ينتظر قرار مجلس شورى الإخوان بفصله من الجماعة . جاء ذلك فى تصريحات بديع الليلة الماضية عقب افتتاحه المقر الجديد لجماعة الإخوان المسلمين بمدينة سوهاج وإقامة مؤتمر جماهيرى للجماعة بميدان الثقافة بالمدينة بحضور ما يقرب من خمسة آلاف شخص .
ويأتي التصريح تلميحًا لفصل د.عبدالمنعم أبو الفتوح الذي سبق وأعلن الشهر الماضي عن خوضه سباق الانتخابات الرئاسية عقب أسابيع من الجدل حول هذا الأمر، لاسيما بعدما أطلق عدد من

شباب جماعة الإخوان حملات لدعمه للترشح إلى الانتخابات خلال الفترة الماضية، وسط انتقادات داخل الجماعة للشباب الذين أعلنوا عن نيتهم الانضمام الى حملة دعم ابو الفتوح مرشحًا لانتخابات الرئاسة.
وقال بديع: " إن الجماعة لا تلعب بالسياسة، ولا تكذب، حيث إنها قوة تنظيمية كبيرة بفضل حب الناس لها، وأن الجماعة لا تقبل أى دعم أو أموال من أى جهة أو دولة خارجية و"من يتهمنا بذلك عليه إثبات ما يقول".
وأضاف أن المرجعية الإسلامية للدولة المدنية هى الضمان الوحيد لكل المصريين، ومن يرفض ذلك ويطالب بمدنية الدولة
بعيدا عن المرجعية الإسلامية يناقض نفسه لأنه يرفض القيم والأخلاق، موضحا أن النظام السابق كان يعمل على إحداث وقيعة بين الجماعة والجيش بإحالة عناصرها إلى المحاكمات العسكرية "لكننا لا نكره جيشنا" وأكد أن من حق كل مصرى بعد ثورة 25 يناير أن يفخر بأنه مصرى لأن الثورة المصرية أذهلت جميع شعوب العالم وستظل مصر تعلم العالم فهى صاحبة حضارة عمرها 7 آلاف سنة .
وأشار إلى أنه سيقوم برئاسة وفد من الإخوان يقوم بزيارة البابا شنودة داخل الكاتدرائية المرقسية بالعباسية وذلك عقب عودته من رحلته العلاجية بالخارج من أجل الاطمئنان على صحته .
ودعا بديع شباب الإخوان إلى عدم الاستماع إلى دعاة الفتنة وأن يضعوا أيديهم فى أيدى أبناء المحافظة مسلمين ومسيحيين من جميع الطوائف لحماية الثورة وحراستها .. قائلا "من يحاول التفريق بين أبناء هذه الأمة عدو لنا جميعا".

أهم الاخبار